عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (162 كلمات/كلمة)

إضراب في منبج ضد التجنيد الإجباري في ب ي د

شهدت مدينة منبج، الأحد، إضراباً عاماً شمل الأسواق الرئيسية والمحال التجارية؛ احتجاجا على حملات التجنيد الإجباري التي تنفذها ميليشيات "ب ي د" بحق الشباب.
وجاء الإضراب بعد اعتقال عشرات الشبان على أطراف المدينة وداخل بعض الأسواق وسوقهم للتجنيد الإجباري.
وقالت مصادر محلية بحسب وكالة أنباء الأناضول إن الأسواق والمحال التجارية أغلقت احتجاجاً على سياسة التجنيد الاجباري، مشيرة إلى أن حالة من الاستياء والغضب سادت بين أهالي مدينة منبج ضد قرارات المنظمة التعسفية، وآخرها مصادرة أكثر من 200 منزل ومحل تعود لمعارضين للمنظمة وأقربائهم.
وفرضت "ب ي د" التجنيد الإجباري بداية على شبان مدينة منبج في 6 تشرين الثاني 2017 الماضي، وهو ما لاقى احتجاجات واسعة وإضراباً شاملاً ما أجبر "ب ي د" على إيقاف العمل
بالقرار الذي أصدره.
وعاودت المنظمة إصدار قرار بالتجنيد الإجباري في 23 نيسان الماضي، لتبدأ بتنفيذه بداية الشهر الجاري بعد بسط سلطتها بشكل كبير على المدينة مع وصول مجموعات كبيرة من عناصرها
القادمين من عفرين بعد سيطرة الجيش التركي والجيش الحر عليها.



مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

التفجيرات مستمرة رغم تنفيذ القصاص بخلية إدلب
إيران ...إضرابات واحتجاجات كازرون لليوم الثالث على...