عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (162 كلمات/كلمة)

الأسايش.. تداهم مسجدا بريف القامشلي لسوق المصلين الشباب إلى التجنيد الاجباري

استغلت قوات الأسايش الزيادة في أعداد المصلين في شهر رمضان لاعتقال اكبر عدد من الشبان وسوقهم للتجنيد الإجباري.
وأفاد مراسل "مينا" أن إحدى الدوريات التابعة للأسايش داهمت قرية هيمو بريف الغربي للقامشلي، حيث نصبوا حاجز لهم أمام جامع القرية ليمسكوا بالشباب الخارجين من صلاة التراويح وسوقهم إلى التجنيد الإجباري.
وأضاف أنه خلال محاولتهم اخذ الشباب حدثت مشادة كلامية بينهم وبين ابناء القرية وتطور الأمر للعراك بالأيدي وإطلاق الرصاص في الهواء، مما دفع بالدورية للانسحاب من القرية وبعدها بحوالي الساعة وصلت مؤازرة للدورية وقامت بإبلاغ أهالي القرية منزلا منزلا بأسماء الشباب المطلوبين للخدمة.وضرورة التحاقهم بمراكز التجنيد، علماً ان سكان القرية هم من عرب الغمر الذين غمرت اراضيهم مياه سد الفرات وتم منحهم اراضي بالحسكة وفق قانون استصلاح الأراضي حيث تم مصادرة اراضي الأقطاعين حينها وتوزيعها على الفلاحين وعلى من لايملك ارض ضمن نصاب محدد. وقد رفضت الوحدات الكردية تجنيدهم في السابق على اعتبارأنهم ليسوا من سكان المنطقة وانه سيتم مصادرة الأراضي التي وزعت لهم وطردهم من المنطقة.



مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

واشنطن لا تستبعد أي خيار ضد إيران
الخوذ البيضاء بريف حمص الشمالي يحل نفسه