عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (229 كلمات/كلمة)

اسرائيل الأسد ونظامه ليسا في مأمن

وجه رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو" تهديدا لبشار الأسد، وقال إنه و"نظامه" ليسا في مأمن من العمليات الانتقامية لإسرائيل طالما بقيت القوات الإيرانية في سوريا.
وقال نتنياهو، خلال مشاركته في مؤتمر نظمه معهد الأبحاث السياسية "Policy Exchange"، في لندن، اليوم الخميس، ردا على سؤال حول الوضع في سوريا في ظل وجود القوات الإيرانية إن"الأسد عليه أن يأخذ هذا بعين الاعتبار، إسرائيل لم تتدخل عندما خاضوا هذه الحرب المرعبة، والآن، في حين توشك الحرب من نهايتها، هو يدعو إيران إلى البلاد. إنه لم يعد في مأمن، ونظامه أيضا ليس في مأمن، إننا سندمر قواته حال إقدامه على فتح النار علينا".
وأضاف رئيس الوزراء الإسرائيلي: "أعتقد أن حسابات جديدة يجب أن تحصل، وعلى سوريا أن تفهم أن إسرائيل لن تتسامح مع الوجود العسكري الإيراني في هذه البلاد".
وتابع "نتنياهو" محذرا: "التداعيات لن تنعكس على القوات الإيرانية فحسب وإنما أيضا على نظام الأسد. أعتقد أن عليه التفكير بجدية في هذا الموضوع".
وجدد "نتنياهو" اتهامه لإيران بالسعي لفتح جبهة ضد إسرائيل في الجنوب السوري، وقال "إن التواجد الإيراني في سوريا يهدف فقط لتدمير إسرائيل"، مشيرا إلى أن إيران تعمل حاليا على نقل صواريخها إلى الأراضي السورية لتنفيذ هجمات منها على إسرائيل، فيما تعهد بأنها لن تسمح لإيران إرساء وجودها العسكري في سوريا.
ويقوم نتنياهو حاليا بجولة أوروبية زار خلالها حتى الآن ألمانيا وفرنسا وبريطانيا حيث اجتمع مع قادتها لإقناعها بضرورة التصدي دوليا "للتهديد" النابع من إيران.



وكالات
مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

القوات البحرية التركية تتأهب عسكريًا لمواجهات مع ا...
الأتراك المغتربون يدلون بأصواتهم في أوروبا