عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (194 كلمات/كلمة)

اتصالات أردنية لإيقاف التصعيد العسكري في الجنوب السوري

قال وزير الخارجية الأردني ;أيمن الصفدي; أن بلاده تجري اتصالات مكثفة مع الولايات المتحدة وروسيا شريكتيها في اتفاق خفض التصعيد جنوبي سوريا الذي يشهد عمليات عسكرية لقوات نظام الأسد دفعت آلاف المدنيين للنزوح باتجاه حدود الأردن.
وأضاف الصفدي; في تغريدة على حسابه عبر تويتر أن ;هدف التنسيق هو الحفاظ على اتفاق خفض التصعيد ووقف إطلاق النار الذي تم بموجبه
ولفت الصفدي; إلى أن عمان تتابع التطورات الميدانية جنوبي سوريا، مؤكداً أن ;بلاده تعمل للحدّ دون تفجر العنف، وشدد على ضرورة احترام اتفاق خفض التصعيد;، مشيراً إلى أن حدود بلاده ومصالحها محمية.
ومن الجدير بالذكر ان قوات الأسد ومليشياته تشن تصعيداً عسكرياً على مدن وبلدات محافظة درعا بقصف جوي ومدفعي استهدف الأحياء السكنية ومنازل المدنيين وخلف عدداً من الضحايا والجرحى في صفوف المدنيين، كما خلف دماراً واسعاً في الأحياء السكنية المستهدفة، كما تشهد قرى وبلدات ريف درعا حركة نزوح كبيرة للمدنيين إلى المناطق الحدودية مع الأردن وإسرائيل، هرباً من قصف قوات نظام الأسد على المنطقة.
وكان نظام الأسد قد استقدم تعزيزات عسكرية كبيرة خلال الأيام القليلة الماضية من العاصمة دمشق إلى محافظات القنيطرة ودرعا والسويداء، ضمت عربات عسكرية ثقيلة ومدافع ومنصات صواريخ ودبابات وناقلات جنود وأسلحة ثقيلة ومتوسطة.


وكالات
مرصد الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الإعلامي

ميليشيات الحوثي تسرق معدات شركة صينية من ميناء الح...
واشنطن تدعو لوقف التصعيد في الجنوب وتحمّل موسكو ال...