عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (159 كلمات/كلمة)

الداخلية التونسية تعلن إحباط عملية "إرهابية" كانت مقررة برمضان

أعلنت وزارة الداخلية التونسية، اليوم الجمعة، إحباطها عملية "إرهابية" تمّ التخطيط لتنفيذها خلال شهر رمضان، وكذلك الكشف عن مخزن للمتفجرات.

جاء ذلك في بيان صادر عن الداخلية والذي أكدت فيه أنّه "تم الكشف عن هذا المخطط بناء على معلومات استخباراتية دقيقة، مفادها تخطيط عناصر ما يُسمى بكتيبة عقبة بن نافع (التابعة لتنظيم القاعدة بالمغرب)، لاستهداف الوحدات الأمنية والعسكرية بالقصرين".

وأضاف البيان، أنه "تم خلال العملية نفسها حجز 11 لُغما أرضيا مُعدا لاستهداف العربات والأشخاص، و6 بطاريات، وجهاز تحكم للتفجير عن بعد، وكمية هامة من مادة الأمونتير، وأكثر من 30 كيلوغراما من المتفجرات، و33 صاعقا، وسلاحا ناريا من نوع مغنوم، وجهازا لاسلكيا".

وكان الاجهزة الأمنية التونسية، قد اعلنت الأسبوع الماضي، القضاء على ثلاثة إرهابيين يتبعون ما يسمى بكتيبة "جند الخلافة" الموالية لتنظيم "داعش"، بمنطقة سيدي علي بن عون، من محافظة سيدي بوزيد (وسط).

ومطلع مايو/أيار الجاري، أعلنت الدّاخليّة إحباط عمليات إرهابية كان يجري التخطيط لتنفيذها خلال شهر رمضان، وذلك استمرارا لعمليات أمنية في القصرين.

مرصد الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الإعلامي

لبنان.. الاحتجاجات والاضرابات تتوسع ضد الموازنة ال...
غارات إسرائيلية تستهدف مواقع قرب العاصمة دمشق

مواضيع مشابهة