عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (203 كلمات/كلمة)

الصين تدخل على خط التصعيد في الشرق الأوسط

دخلت الصين على خط التصعيد في الخليج اذ حذر وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، اليوم الثلاثاء من خطورة الوضع ;في الشرق الأوسط، وأدان الضغط الأميركي على إيران، قائلًا إنه يجب على العالم أن لا "يفتح" أبواب الشر. كما دعا ;طهران إلى عدم الانسحاب من الصفقة النووية. وقال وزير الخارجية الصيني، اليوم الثلاثاء، بعد لقائه وزير خارجية النظام السوري وليد المعلم في بكين، يجب أن لا ;تستخدم الولايات المتحدة "أقصى ضغط" لحل مشاكلها مع إيران. وقال وانغ يي، ردًا على الصحافيين، إن الصين "قلقة للغاية" بشأن الوضع الحالي في الشرق الأوسط والتوترات مع ;إيران. ودعا جميع الأطراف إلى "التعقل وضبط النفس"، وحثهم على الامتناع عن اتخاذ تدابير من شأنها أن تخلق ;توترات في المنطقة. وأكد الدبلوماسي الصيني أن الولايات المتحدة يجب أن "تغيّر نظام الضغط الأقصى"، قائلًا: "إنَّ أي سلوك أحادي الجانب لا يوجد له أي أساس في القانون الدولي، ولن يحل المشكلة، ليس ذلك فحسب، بل سيؤدي إلى أزمة أكبر". ومع اقتراب الموعد النهائي (الـ60 يومًا) الذي أعطته إيران لأوروبا لتنفيذ تعهداتها في الاتفاق النووي، أعلن المتحدث ;باسم وكالة الطاقة الذرية الإيرانية، بهروز کمالوندي، في مؤتمر صحافي، أمس الاثنين، عن زيادة تخزين اليورانيوم المخصب، قائلًا: "إن العد التنازلي بدأ لتجاوز سقف الـ300 كيلوغرام من اليورانيوم منخفض التخصيب".

مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

قايد صالح: بعض الأطراف تريد إحداث فراغ دستوري في ا...
السودان على أبواب تشكيل حكومة تكنوقراط