عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (194 كلمات/كلمة)

الرئيس الإيراني: التفاوض مع واشنطن يعني الاستسلام

قال الرئيس الإيراني، حسن روحاني، اليوم الأربعاء، مخاطبًا نظيره الأميركي دونالد ترامب، إنه إذا كان هدفه منع إيران من امتلاك سلاح نووي، فإن أفضل طريقة لتحقيق ذلك الهدف هي الاتفاق النووي.

وأضاف روحاني خلال كلمة له في اجتماع للحكومة "من غير المعقول لأي سياسي أو رجل حكيم ممارسة ضغوط اقتصادية علينا من جانب، ودعوتنا للتفاوض من جانب آخر".

وتابع:" أن الجلوس إلى طاولة المفاوضات، لا يعني سوى الاستسلام".

وأشار الرئيس الإيراني لمهلة الشهرين الممنوحة للدول الأوروبية، قائلاً في هذا الصدد إن "الإجراءات الأخيرة لخفض التعهدات کانت وفقًا للاتفاق النووي والمادتين 26 و36".

وأضاف: "نعمل وفقًا للقانون، وفي إطار القرارات. إن لم تتم تلبية مطالبنا فسنقوم بعد انتهاء مهلة الستين يومًا بتنفيذ إجراءات جديدة كنا قد أعلنا عنها سابقًا".

وتابع روحاني "إذا قاموا بتنفيذ التزاماتهم بهذه المرحلة، فإن جميع الإجراءات التي قمنا بها، في غضون الستين يومًا الأولى، أو تلك التي من المحتمل أن نقوم بها خلال الستين يومًا الثانية، ستعود إلى نقطتها الأولى، ولن تحدث أي مشكلة، وهذا هو منطق إيران الصريح"، حسب قوله.

وتأتي تصريحات روحاني، في وقت حذر فيه المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، بهروز كمالوندي، من أن مهلة الشهرين الممنوحة للأوروبيين لن يتم تمديدها.

مرصد الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الإعلامي

باريس وبرلين: من غير المستبعد نشوب حرب بالخليج
اغتيال ضابط للنظام بدير الزور.. والشكوك تدور حول م...

مواضيع مشابهة