عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (235 كلمات/كلمة)

الأمن السوداني يداهم مقر تجمع المهنيين قبيل مظاهرة مقررة الأحد

نقلت وكالة رويترز عن متحدث باسم "تجمع المهنيين السودانيين" قوله إن قوات الأمن داهمت مقر التجمع مساء السبت، قبيل مظاهرة احتجاجية ضخمة مزمعة اقامتها اليوم الأحد، لمطالبة المجلس العسكري الحاكم بنقل السلطة للمدنيين. وقال المتحدث أحمد الربيع، إن قوات الأمن داهمت مقر التجمع حيث كان يجهز لعقد مؤتمر صحفي. وأضاف الربيع لرويترز :"هذا يمثل خرقا كبيرا للحريات وهو حتى أسوأ من نظام الرئيس السابق. هذا مؤشر سيء لأجواء الوساطة بين الطرفين". هذا، ولم يرد بعد تعقيب من المجلس العسكري. كما لم يتحدث تجمع المهنيين عن عمليات اعتقال. وكان من المقرر عقد المؤتمر تمهيدا لمظاهرة مقررة اليوم، دعت إليها "قوى الحرية والتغيير" التي ينتمي إليها "تجمع المهنيين". وتأمل المعارضة في مشاركة مليون شخص في المظاهرة التي ترغب في استخدامها للضغط على المجلس العسكري لتلبية مطالبها بتسليم السلطة للمدنيين. وكان المجلس العسكري قال في وقت سابق السبت، إن "قوى الحرية والتغيير ستتحمل مسؤولية أي خسائر في الأرواح أو أي أضرار تنجم عن المسيرة الاحتجاجية المزمعة"، مضيفاً في بيان نقلته وكالة السودان للأنباء "ننبه إلي خطورة الأزمة التي تعيشها بلادنا". كما نقل عن محمد حمدان دقلو نائب رئيس المجلس العسكري تحذير من وجود ما اسماها "أجندة خفية"و"مخربين" قال إنهم قد ينتهزون الفرصة خلال المظاهرة. يذكر أن الجدل احتدم بين المجلس العسكري الانتقالي الحاكم وحركة المعارضة منذ أسابيع بشأن كيفية إدارة الفترة الانتقالية حتى الانتخابات وذلك بعد قيام الجيش بعزل الرئيس السابق عمر البشير في 11 نيسان /ابريل عقب 30 عاما في الحكم.

مرصد الشرق الاوسط وشمال اففريقيا الاعلامي

ترامب يقترح لقاء كيم بالمنطقة منزوعة السلاح بين ا...
التحالف يستهدف الحوثيين بالضالع.. واقتتال بين المي...

مواضيع مشابهة