عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (269 كلمات/كلمة)

الإمارات تنفي ملكيتها لناقلة نفط اختفت بمضيق هرمز

نفى مصدر إماراتي مسؤول الثلاثاء، أن تكون ناقلة النفط التي اختفت في مضيق هرمز تابعة لبلاده.

وقال المصدر في تصريحات لوكالة الأنباء الأماراتية "وام" أن ناقلة النفط MT RIAH التي يدور الحديث عن اختفائها في مضيق هرمز، غير مملوكة لدولة الإمارات، ولم يتم تشغيلها من قبل الإمارات.

وأضاف المصدر أن السفينة "غير إماراتية ولا تحمل على متنها أي طاقم إماراتي ولم ترسل أي طلب استغاثة، مشيراً إلى أن أبوظبي "تراقب الوضع عن كثب بشأن ناقلة النفط في مضيق هرمز بالتعاون مع شركائنا الدوليين".

وكانت وكالة "اسوشيتد برس" أعلنت الثلاثاء، عن فقدان الاتصال بناقلة نفط في مضيق هرمزمنذ يومين، ما أثار قلقا ومخاوف حول وضعها، في ظل توتر العلاقات بين الولايات المتحدة وإيران.

وقالت الوكالة "أظهرت بيانات التتبع، أن ناقلة نفط إماراتية كانت تمر عبر مضيق هرمز، انجرفت نحو المياه الاقليمية الايرانية، ثم اختفت الإشارات التي تنقل موقعها منذ أكثر من يومين".

وأشارت الوكالة الأمريكية إلى أنه من غير الواضح حتى الآن، ما حدث لناقلة النفط التابعة لشركة إماراتية، "وهومانفته الأمارات بملكيتها للناقلة " رغم أنها كانت ترفع العلم البنمي، والتي اختفت عن أجهزة التتبع منذ ليلة السبت.

وبحسب الوكالة، فان ناقلة النفط "ريا"، التي يبلغ طولها 58 مترا، تقوم برحلات من دبي والشارقة بالساحل الغربي للإمارات، قبل المرور عبر مضيق هرمز في طريقها إلى ميناء الفجيرة في الساحل الشرقي للإمارات.

من جهته، قال النقيب "رانجيث راجا" من شركة ريفينيتيف للبيانات " للوكالة " إن الناقلة لم تغلق مسارها خلال ثلاثة أشهر من الرحلات في جميع أنحاء الإمارات.

في حين بيّن مالك السفينة المسجل "برايم تانكرز" الذي يتخذ من دبي مقراً له، أنه باع السفينة لشركة أخرى تدعى موج البحر، بناء على تصريحه للوكالة.

مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

وفاة مخترع كلمة مرور الحاسوب
الأردن يعين سفيرا له في قطر

مواضيع مشابهة