عاجل

وقت القراءة: 2 دقائق/دقيقة (336 كلمات/كلمة)

الطائرات الأمريكية ترصد مضيق هرمز

ذكر الجيش الأمريكي، الجمعة، إن طائرات استطلاع غير مسلحة تحلق في المجال الجوي الدولي لمراقبة الوضع في مضيق هرمز، وذلك عقب احتجاز ايران لناقلتي نفط بريطانية، أمس الجمعة، في الخليج العربي.

وقال المتحدث باسم القيادة المركزية الأمريكية " اللفتنانت كولونيل إيرل براون" "لدينا طائرات دورية تعمل في المجال الجوي الدولي تراقب الوضع في مضيق هرمز، مضيفا أن هذه الطائرات على اتصال بالسفن الأمريكية في المنطقة.

وأكد براون أن "قيادة القوات البحرية الأمريكية على اتصال مع السفن الأمريكية بالمنطقة لضمان سلامتها".

وتصاعد التوتر في الخليج العربي، أمس الجمعة، بسبب قيام الحرس الثوري الإيراني، باحتجاز ناقلة نفط بريطانية أثناء عبورها مضيق هرمز، واحتجاز ناقلة ثانية تملكها شركة بريطانية، لبعض الوقت قبل أن يفرج عنها، في حين أبقى الناقلة الأولى رهن الاحتجاز.

جاء ذلك عقب قرار لسلطات جبل طارق البريطانية بتمديد احتجاز ناقلة النفط الايرانية غريس1 لشهر إضافي، والتي كانت قد احتجزتها قبل اسبوعين لاتهامها بخرق العقوبات الأوربية المفروضة على سوريا وقيامها بنقل نفط اليها. .

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية، قالت في بيان لها بعد أن أعلن البنتاغون أمس الجمعة، أن القائم بأعمال وزير الدفاع " مارك اسبر" أعطى الاذن لارسال قوات أمريكية اضافية الى السعودية ، قالت فيه "إن الخطوة تقدم رادعا إضافيا في مواجهة التهديدات الحقيقية في المنطقة، وتحدثت تقارير اعلامية عن أن جزءا من القوات ومنظومات صواريخ باتريوت، قد تم إيصالها إلى قاعدة الأمير سلطان في أراضي المملكة.

في حين أعلنت المملكة العربية السعودية موافقتها على استقبال قوات امريكية في بيان نقلته وكالة "واس" عن مصدر مسؤول بوزارة الدفاع السعودية قوله بإنه "انطلاقاً من التعاون المشترك بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة ورغبتهما في تعزيز كل ما من شأنه المحافظة على أمن المنطقة واستقرارها، فقد صدرت موافقة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية على استقبال المملكة لقوات أميركية.

من جهته حذر وزير الخارجية البريطاني "جيريمي هانت"، السبت، إيران من عواقب وخيمة إذا لم تفرج عن الناقلة اللتي تم اختطافهما خلال عبورها مضيق هرمز داخل المياه الدولية، مؤكدا لنظيره الأمريكي "مايك بومبيو"، أن طهران ستتكبد خسائر فادحة إذا تم تقييد حرية الملاحة الدولية.

مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

تحييد المساجد أهم مطالب الاتحاد التونسي
مسن مصري يتعرض للضرب في طائرة رومانية

مواضيع مشابهة