عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (269 كلمات/كلمة)

الجيش العراقي يطلق مرحلة "إرادة النصر"

قالت مصادر إعلامية عراقية، ان الجيش العراقي أطلق المرحلة الثانية من عملية "إرادة النصر" شمالي بغداد، لملاحقة جيوب تنظيم "داعش" في المنطقة، وقال المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء العراقي على صفحته على الفيسبوك ، مساء السبت، "ان رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة السيد "عادل عبد المهدي" يشرف على إطلاق المرحلة الثانية من عملية إرادة النصر، ويتفقد قطعاتها شمال بغداد.

القائد العام للقوات المسلحة "عادل عبد المهدي"، أشرف ميدانيا، على إطلاق المرحلة الثانية من العملية العسكرية شمال بغداد والمناطق المحيطة بها، كما تفقد القوات المشاركة ومقرات الوحدات العسكرية، في منطقتي الطارمية والمشاهدة.

وقال المكتب الاعلامي، أن رئيس الوزراء العراقي التقى بالقادة والآمرين، واستمع منهم إلى شرح مفصل عن الخطط والإجراءات، والتشكيلات المشاركة في هذه العملية، والتي تهدف إلى تحقيق الأمن والاستقرار، وسيادة القانون في هذه المناطق، ومنع فلول "داعش" من التسلل إليها، أو اتخاذها ممرات لتنفيذ عمليات إرهابية، وبحسب المكتب الاعلامي لرئاسة الوزراء، وجه المهدي، القطعات العسكرية كافة بأداء واجبها بمهنية عالية، وبإسناد وتعاون كاملين من المواطنين وأبناء العشائر والوجهاء وأهالي المناطق التي تشملها العملية العسكرية.

واعتبر المهدي، أن وحدة الشعب وتعاونه مع القوات العراقية، كفيلان بتوفير الأمن والاستقرار، وتوفير الشروط لتقديم الخدمات للمواطنين، في حين ذكر موقع "السومرية نيوز" العراقي، أن القوات العراقية أغلقت كافة مداخل قضاء الطارمية، تزامنا مع انطلاق العملية العسكرية.

وفي 7 يوليو الحالي، أطلق الجيش العراقي عملية "إرادة النصر" لملاحقة فلول داعش والقضاء عليها بشكل كامل في المنطقة، وقال بيان صدرعن نائب قائد العمليات الفريق الركن "عبد الأمير رشيد يارالله "، " انطلقت المرحلة الأولى من عملية إرادة النصر بعمليات واسعة لتطهير المناطق المحصورة بين محافظات صلاح الدين ونينوى والأنبار إلى الحدود العراقية السورية" بحسب موقع السومرية نيوز.

مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الاعلامي

الحوثي يلتف على اتفاق استوكهولم
إيران تعلن سرقة مليار يورو كانت مخصصة للاستيراد

مواضيع مشابهة