عاجل

وقت القراءة: 2 دقائق/دقيقة (302 كلمات/كلمة)

إيران تفرج عن 9 أفراد من طاقم ناقلة "الرياح"

قالت مصادر إعلامية، أن إيران أفرجت عن 9 أفراد من الناقلة النفطية المحتجزة "رياح"، التي كانت ترفع علم بنما، وقامت بتوقيفها 14 تموز الجاري في مياه الخليج، بحجة انها كانت تحمل الوقود المهرب.

وذكرت صحيفة "اينديا تودي" الهندية، عن مسؤولين في الحكومة الهندية قولهم "أن إيران أفرجت عن 9 افراد من طاقم السفينة "رياح"، فيما لا يزال هناك 21 من الهنود وهم 3 من طاقم سفينة الرياح و 18 من طاقم ناقلة النفط البريطانية "ستينا امبيرو" محتجزين لدى ايران".

وكانت إيران قد احتجزت الناقلة رباح في 14 يوليوالجاري ، وبحسب بيان للحرس الثوري قال حينها، أنه تم احتجاز ناقلة نفط، وإلقاء القبض على 12 شخصا من طاقم السفينة بتهمة التهريب، مشيرا إلى أن السفينة كانت محملة بمليون لتر من الوقود، قرب جزيرة لارك في الخليج العربي عند مضيق هرمز.

يأتي ذلك عقب إعلان للسفارة الهندية في طهران، أمس الخميس، أن إيران وفرت امكانية اللقاء القنصلي مع الطاقم الهندي لناقلة النفط البريطانية المحتجزة لديها، بالتزامن مع إعلان وزارة الخارجية الهندية "ان ممثلين عنها التقوا افراد الطاقم الهندي الـ 24 لناقلة النفط الايرانية "غريس 1" التي احتجزتها البحرية البريطانية في منطقة جبل طارق".

من جهته قال السفير الايراني "حميد بعيدي نجاد" لدى بريطانيا أن السفارة الهندية في طهران مُنحت حق الزيارة، للقاء 18 هنديا من أفراد طاقم السفينة البريطانية المحتجزة ستينا إمبيرو، مضيفا هناك إجراءات مماثلة بخصوص خمسة آخرين من أفراد الطاقم من جنسيات أخرى;، وفق ما نقلت رويترز.

وفي نفس السياق، ذكرت السفارة الهندية في طهران، إنها وجدت أفراد الطاقم في حالة هدوء شديد ولا يشعرون بالذعر.

وكانت الشركة المالكة لناقلة النفط البريطانية ;ستينا إمبيرو;، قالت، أمس الخميس، أن أفراد طاقم السفينة بخير، مؤكدة أن المحادثات مستمرة من أجل إطلاق سراحهم، مضيفة أن أفراد طاقم الناقلة تمكنوا من الاتصال بعائلاتهم لوقت محدود، لافتة إلى أن الحوار مستمر من أجل تأمين الإفراج عن الناقلة ، وإطلاق سراح طاقمها

مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

مسلم ومناصر للإرهابيين... هجوم حاد من الخزانة الأم...
انقلاب السودان الفاشل.. تفاصيل جديدة

مواضيع مشابهة