عاجل

وقت القراءة: 2 دقائق/دقيقة (318 كلمات/كلمة)

الجيش المصري يضبط 5 طن من المخدرات

أعلنت وزارة الدفاع المصرية أن قوات حرس الحدود تمكن من القبض على مجموعة كبيرة من الشبان الذين يحملون جنسيات متعددة محاولين الهجرة بطريقة غير شرعية.

العقيد "تامر محمد محمود الرفاعي" المتحدث الرسمي للقوات المسلحة المصرية تحدث عن آخر الإحصائيات التي تتضمن تفاصيل وأعداد العمليات الغير مشروعة والخارجة عن القانون، يشرف عليها مهربون داخل مصر، وما استطاعت السلطات في البلاد من ضبطه وإلقاء القبض على المسؤولين عنه.

الرفاعي أشار أن قوات حرس الحدود تمكنوا خلال الشهر الماضي تموز/ يوليو، من إحباط محاولات للهجرة الغير شرعية عبر الحدود المصرية لما يقارب 431 شخص يحملون جنسيات مختلفة، تمكنت السلطات من أخذ 90 عربة، دراجة نارية، ومركبان للصيد كانت هذه المجموعة تستخدم في أعمال التسلل والتهريب، وخلال هذه العملية، استطاعوا القبض على 65 شخص يعملون في التهريب، وهم من الخارجين عن القانون، ليتم تحويلهم إلى الجهات المختصة من أجل اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقهم.

وفي السياق نشرت وسائل إعلام محلية في مصر نقلا عن المتحدث الرسمي للقوات المسلحة قوله أنهم تمكنوا وبعد بذل الجهود المكثفة لتأمين الحدود في البلاد على كافة الاتجاهات، من اكتشاف نفقين جديدين في منطقة الشريط الحدودي شمالي سيناء، وذلك بالتعاون مع عناصر من المهندسين العسكريين، وضبط 300 كليو غرام من مادة "اليوريا" التي تستخدم عادة في تصنيع العبوات الناسفة.

وبحسب المصدر فإن السلطات المصرية تمكنت الكشف عن كميات كبيرة من مادة الحشيش والمخدرات كانت معدة للتهريب، وفي إطار حملتها في القضاء على الزراعات المخدرة في منطقة سيناء تم ضبط وتدمير 63 مزرعة كانت تستخدم لزراعة نبات "البانجو" بإجمالي مساحة تقور حوالي 23 فدان، وضبط 2486 كيلو جرام لنبات البانجو، و(1250) كيلو جرام لبذور البانجو والخشاش، وما يقدر حوال 1855 كغ من جوهر الحشيش المخدر، و392 ألف قرص منن عقاري الترامادول والكبتاجون المخدران، وستة كيلو من مادة الهيرويين.

وأضاف أنهم عثروا على تسعة بنادق ومسدسات، وكميات من الذخيرة المختلفة الأعيرة وضبط ( 18) قنبلة معدة للتفجير، و(46) مقذوف نصف بوصه، و (20 ) قذيفة هاون ومدفع، وعدد من الهواتف للاتصال عبر الأقمار الصناعية

مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

العراق.. تركيا تعلن قتل المزيد من الحزب الكردستاني
سورية.. تركيا تعاود الحديث عن المنطقة الآمنة

مواضيع مشابهة