عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (289 كلمات/كلمة)

إيران تحتجز ناقلة نفط جديدة

أصدرت القوات البحرية التابعة للحرس الثوري الإيرانية بيانا رسميا اليوم الأحد، أكدت فيه احتجاز سفينة أجنبية ، يقودها سبعة بحارة، محملة بحوالي 700 ألف ليتر من الوقود، في مياه الخليج.

القوات البحرية الإيرانية أوضحت أنها احتجزت السفينة يوم الأربعاء الماضي قرب جزيرة "فارسي"، بعد سحبها إلى ميناء "بوشهر" الواقع جنوب إيران، واتهمت السفينة بتهريب الوقود إلى بعض الدول العربية.

وجاء في البيان أن القوات البحرية التابعة للحرس الثوري الإيراني قامت باحتجاز السفينة بطلب من سلطة الموانئ والبحار في مححافظة (هرمزهان)، لأنها لم تحترم القانون البحري الدولي، وأشار أن السفينة كانت تهرب 700 ألف لتر من البنزين، كما أن عملية احتجاز السفينة تمت "بالتنسيق مع السلطات القضائي في ميناء (بوشهر)"، وبينت أنها سلمت حمولة السفينة من الوقود المهرب إلى الشركة الوطنية الإيرانية للمشتقات النفطية في محافظة "بوشهر".

من جهته أكد العميد "رمضان زيراهي" قائد المنطقة الثانية في القوات البحرية للحرس الثوري الإيراني أن قوات الحرس "ستواصل الدفاع عن مصالح إيران القومية في منطقة مياه الخليج ولن يتراجع عن ذلك قيد أنملة"، وتابع أن السلطات الإيرانية ستواصل رصد ومراقبة جميع السفن في ميا الخليج بهدف الكشف عن عمليات التهريب المنظمة التي تجري هناك.

من جهة أخرى نشرت صحيفة " نيويورك تايمز" الأمريكية تحقيقا صحفيا كشفت فيه أن ناقلات نفط إيرانية وعددها 12 قامت بتحميل النفط من المرافئ الإيرانية، ونقلته بعد ذلك إلى الصين، ودول شرق المتوسط، وأوضح التقرير أن كلا من تركيا وسوريا والصين وعدد من الدول الأخرى قد استقبلوا وبشكل أكبر من المعتاد شحنات نفطية من عدد من الناقلات الإيرانية.

في حين صرحت الولايات المتحدة الأمريكية في وقت سابق على لسان وزير خارجيتها "مارك بومبيو" : أنهم على علم كامل بما تقوم به الناقلات الإيرانية "لدينا معرفة جيدة حول المكان الذي تنقل فيه هذه السفن، وأينما وجدنا انتهاكات سنبذل قصار جهدنا لمواجهتها بشكل كامل وشامل".

مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

الجولاني: مستعدون لفتح الطرق الدولية بسورية
سقوط مقاتلة حربية إيرانية فوق مياه الخليج

مواضيع مشابهة