عاجل

وقت القراءة: 2 دقائق/دقيقة (306 كلمات/كلمة)

أكثر من مليوني حاج على صعيد عرفة اليوم

يقف اليوم السبت، على صعيد جبل عرفات أكثر من مليوني حاج من كافة أنحاء العالم، وبكافة اللغات لأداء فريضة الحج هذا العام.

وتشرف المملكة العربية السعودية على إجرءات وآليات منظمة بهدف تيسير مناسك الحج على الحجاج خاصة الذين لا يتكلمون اللغة العربية.

صرّح الأمير "خالد الفيصل" أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية، خلال مؤتمر صحافي عقده أمس الجمعة في منى: " إن المشاريع التي وضعت مع دراسات أولية كلها رفعت للهيئة الملكية لمكة المكرمة والمشاعر المقدسة برئاسة ولي العهد للدراسة".

وقال: "كلنا نعلم ونرى ونسمع كيف يتصرف رجل الأمن مع المواطنين وغير المواطنين، ونرى كيف يتصرف رجل الأمن السعودي في المشاعر المقدسة مع ضيوف الرحمن، إنه شيء يرفع الرأس، ولله الحمد، وشكراً لهم".

يذكر أن قيادة أمن الحج كانت قد أعدت خطةً متكاملةً لتسهيل عملية تصعيد الحجاج إلى مشعر منى ركزت على توفير مظلة الأمن والأمان وتحقيق السلامة واليسر على جميع الطرق التي يسلكها الحجاج من مكة المكرمة إلى منى، إضافة إلى تنظيم عملية حركة المشاة في مشعر منى.

وأدخلت السلطات السعودية هذا العام التكنلوجيا في تيسير أمر الحجيج، من الناحية الطبيّة، فقدمت أول طبيب آلي وأول مترجم فوري لخدمة الحجاج.

وتتيح خدمة "الطبيب الروبوت" التقنية الحديثة من تقنيات الطب الاتصالي للاستشاريين المطلوبين تقديم الاستشارة من أي موقع بالمملكة، والوصول الافتراضي لأي مستشفى في منى، كما تمكنهم من التنقل الذاتي داخل المستشفى، وصولاً إلى سرير المريض، وتقديم الاستشارة السريرية بطريقة سهلة باستخدام أي جهاز ذكي وعبر شبكة الجيل الرابع، حيث تم تدريب الأطباء من داخل المشاعر ومن خارجها في مدينتي الرياض وجدة على استخدام هذه التقنية الجديدة، لخدمة ضيوف الرحمن.

فقد وفرت وزارة الصحة أجهزة ترجمة تساهم بشكل كبير في ترجمة حوارات الأطباء مع المرضى خلال موسم الحج، وهذه المبادرة من وزارة الصحة تنفذ للمرة الأولى في السعودية، ولها أهميتها الكبيرة في حل مشكلة اللغة والتواصل بين الأطباء والمرضى، والتي أنهت كل مشاكل التواصل مع تعدد لغات الحجاج.

مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

انفجار بمركز شرطة في الدانمارك
إضراب في قطر بعد تهديد حكومي للعمال

مواضيع مشابهة