عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (247 كلمات/كلمة)

الحرس الثوري: حزب الله يتدرب على الشعب السوري!

صرح القائد العام للحرس الثوري الإيراني اللواء "حسين سلامي" أن مليشيا حزب الله اللبنانية، وبسبب تدخلها في الحرب السورية تستطيع لوحدها القضاء على إسرائيل، في حال حصول حرب بينهما في الوقت الحالي، وأشار أن التفاوض مع أمريكا منطق نسيه الشعب الإيراني وأزاله من ذهنه.

وبين الإيراني"سلامي" أن الحزب اللبناني ومن خلال خوضه حربا بالوكالة في سوريا، اكتسب خبرات قتالية، ومهارات تدريبية تمكنه من مواجهة إسرائيل، والقضاء عليها.

إيران وحزب الله اللبناني صرحا علنا قبل ثمانية سنوات تدخلهما في الحرب السورية، وبذلك حولا البلاد إلى ساحة قتالية لاختبار المهارات القتالية، وتنفيذ المصالح العسكرية فيها، وأعلنا أن وجودهما في سورية لدعم نظام الأسد، ضد مطالب الشعب السوري، في حين اتهمت العديد من المنظمات الحقوقية مليشيا إيرانية وحزب الله التي تقاتل في سوريا بارتكاب جرائم حرب، وانتهاكات انسانية، واشتراكهما بمجازر وعمليات إبادة جماعية بحق السوريين المناهضين لنظام الحكم.

كما نجح حزب الله بمساندة قوات من نظام الأسد، بحسب تقارير عن مصادر إعلامية موالية للنظام الحاكم في سورية، في تحويل البلاد إلى سوق كبيرة لتجارة الممنوعات والمواد المخدرة، وتعاطيها، بعد أن كانت ظاهرة تعاطي المخدرات بين الشباب من الظواهر النادرة جداً في سوريا.

إيران لم تخفِ نشاطها العسكري في كافة المحافظات السورية، وأعلنت أن وجودها بهدف الدافع عن نظام بشار الأسد، وعن أماكنها المقدسة، ولذلك حاولت حكومة طهران من خلال سيطرتها على أغلب المراكز الدينية والعسكرية في سورية إلى نشر الفكر والثقافة الشيعية في عاصمة الأمويين "دمشق" عبر بناء ما يعرف بالزينبيات والحسينيات وهي مدارس تدرس الفكر الديني الشيعي بعضها مختص بالبنات والبعض الآخر بالصبية.

مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

رئيس وزراء باكستان يفاجئ الهند بحركة غير متوقعة
قريبا في مصر.. مبادرة "دراجة لكل مواطن"

مواضيع مشابهة