عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (282 كلمات/كلمة)

الرئيس الجزائري يجري تغييرات في قيادات الجيش

أصدر رئيس الأركان الجزائري القائم بأعمال رئيس الجمهورية "عبد القادر بن صالح" مراسيم رئاسية، الأربعاء، أنهى بموجبها مهام عدد من كبار المسؤولين في المؤسسة العسكرية.

وبحسب العدد الأخير من الجريدة الرسمية في البلاد، فإن الرئيس يبن صالح أنهى مهام المراقب العام للجيش والوات المسلحة، اللواء "حاجي زرهوني" ، وعين بدلاً عنه اللواء " مصطفى أوجاني" مراقبا عاما جديدا للجيش.

كما وطالت التغيرات قادات أخرى، حيث تم أيضا إنهاء مهام النائب العام لدى مجلس الاستئناف العسكري بورقلة العقيد "فريد طويل"، الذي تم تعيينه في نفس المنصب بالمحكمة العسكرية بوهران، وعين بدلاً عنه العقيد عبد "القدوس حلايمية."

التغييرات العسكرية أيضاً شملت تعيين العميد "أحمد سعودي" مديرا عاما للمنشات العسكرية بوزارة الدفاع الوطني.

ووفقاً لجريدة النهار الجزائرية، فإن اللواء مصطفى أوجاني، أحد أكفأ إطارات الجيش وأبزر قيادات المؤسسة العسكرية من جيل ما بعد الاستقلال، تمت ترقيته إلى رتبة عميد في ذكرى عيد الاستقلال لعام 2010، وبعدها بسنوات تمت ترقيته إلى رتبة لواء، وكان مكلفاً لمهمة لدى قيادة أركان الجيش قبل تعيينه مراقبا عاما للجي.

وشغل أوجاني، منصب الرئيس المشترك للجنة التقنية الجزائرية النيجرية المكلفة بالتعاون العسكري المشترك، في حين يعرف عنه إلمامه بعدة ملفات وقضايا، منها ملفي النيجر ومالي.

وفي نفس السياق، أجرى رئيس الأركان بن صالح، الخميس الماضي، تغييرات في سلك القضاء طالت 35 رئيس مجلس قضاء على مستوى البلاد، بحسب وكالة الأنباء الجزائرية.

وقالت الرئاسة الجمهورية، في بيان لها أنه "طبقا لأحكام المادة 92 من الدستور,أجرى رئيس الدولة اليوم حركة في سلك رؤساء المجالس القضائية مست 35 مجلسا قضائيا على مستوى الوطن".

وكانت الرئاسة الجزائرية قد أصدرت بياناً آخر يوم الخميس الماضي، قالت فيه "طبقا لأحكام المادة 92 من الدستور, أجرى السيد رئيس الدولة اليوم, حركة في سلك النواب العامين لدى 32 مجلسا قضائيا على مستوى الوطن.

مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي

الهيئة العليا لانتخابات الرئاسة التونسية ترفض كثير...
مصر تزيد عدد السيارات العاملة بالغاز

مواضيع مشابهة