عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (276 كلمات/كلمة)

إيران تتجه لسياسة حذف الأصفار لإنقاذ عملتها

أعلنت الحكومة الإيرانية أنها تتجه لحذف أربعة أصفار من عملتها، بعد أن هوى الريال الإيراني خلال العامين الماضيين بنسبة وصلت إلى 250 بالمئة لا سيما بعد تجديد الولايات المتحدة عقوباتها الاقتصادية على قطاع النفط الإيراني.

وذكرت وسائل إعلامية إيرانية أن الرئيس "حسن روحاني" رفع مشروع قرار يضمن حذف الأصفار الأربعة من العملية الإيرانية إلى البرلمان لتتحول بذلك العملة الإيرانية من "الريال" إلى "التومان"، مشيرة إلى أن خطوة الرئيس جاءت بعد موافقة الحكومة على القرار مطلع الشهر الحالي.

وكانت العملة الإيرانية قد تأثرت بشكلٍ ملحوظ بعد قرار الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" الانسحاب من الاتفاق النووي الموقع مع إيران، وتصريحات وزير الخارجية الأمريكي الأخيرة، التي كشف فيها سعي واشنطن لتصفير المنتجات النفطية الإيرانية في السوق العالمية.

ولا تعتبر هذه المرة الأولى التي تتجه فيها إيران إلى حذف الأصفار، حيث حذف البنك المركزي الإيراني في العام 2017 صفرا واحدا، وذلك لمواجهة معدلات التضخم المرتفعة التي وصلت إلى حد 30 في المئة، وقفز الدولار إلى مستويات قياسية أمام الدولار.

في السياق ذاته، كان الريال الإيراني قد شهد تراجعا مقابل الدولار منذ العام 2015، حيث فقز سعر صرف الدولار الواحد من 32 ألف ريال كانت قد سجلتها في منتصف 2015 إلى 117 ألف ريال، تلأمر الذي دفع إيران لتبني حذف الاصفار كخطوة وحيدة لمواجهة هذا التدهور.

وبموجب التوصيات المذكورة فإن المليون ريال إيراني سيساوي 100 ريال فقط بعد حذف الأصفار.

يذكر أن خطوة حذف الأصفار كانت قد اتخذتها عدة حكومات في السنوات الماضية والتي واجهة ضغوطات اقتصادية أثرت على العملة كفنزويلا التي حذفت العام الماضي 5 أصفار، والعراق الذي حذف 3 أصفار من الدينار العراقي عام 2015 ، إلى جانب حذف تركيا 6 أصفار عام 2003، حيث أصبح مبلغ المليون ليرة يساوي ليرة تركية واحدة.

مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي

الإمارات تعلق على أحداث "عدن".. وتتحدث عن ...
الكوليرا كالحرب فاتك بحياة اليمنيين

مواضيع مشابهة