عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (271 كلمات/كلمة)

الجيش الليبي يسيطر على مشارف مدينة غريان

سيطر الجيش الليبي، الأحد، على بوابة غوط الريح الواقعة على مشارف مدينة غريان، عقب اشتباكات عنيفة خاضتها الوحدات العسكرية مدعومة بغطاء جوي لسلاح الجو الليبي مع قوات حكومة الوفاق.

وكان الجيش الليبي قد أعلن في وقت سابق من يوم الأحد، سيطرته على بوابة القضامة بالمدخل الجنوبي لمدينة غريان.

وذكرت غرفة عمليات الكرامة، في بيان لها عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك، أن مشفى غريان استقبل الأحد 12 قتيل وأكثر من 20 جريح من قوات حكومة الوفاق، خلال مواجهات مع الجيش، بينهم القائد الميداني في الوفاق وليد البشير بالحاج.

وأضافت الغرفة في بيانها "أن المرتزقة الذين جلبهم أسامة جويلي، فروا ومن معهم من بقايا شورى بنغازي وميليشيات الزاوية، أمام ضربات القوات المسلحة التي كبدتهم خسائر كبيرة، وبسطت سيطرتها على بوابة القضامة.

مدير إدارة التوجيه المعنوي بالجيش الليبي العميد "خالد المحجوب"، كشف في تصريح لبوابة أفريقيا الإخبارية، عن تفاصيل عمليات تقدم الجيش الليبي إلى مدينة غريان قائلاً : "أن العمليات تمت تحت غطاء جوي استهدف تمركزات المليشيات المسلحة في المنطقة، ثم تقدمت القوات البرية لإتمام عمليات السيطرة، كما تمت السيطرة على بوابة القضامة بالمدخل الجنوبي لمدينة غريان.

وبين المحجوب "إن منطقة غوط الريح بها تمركزات عديدة للمليشيات، أغلبهم من مرتزقة مجلس شورى بنغازي المصنفة إرهابية، إضافة لبعض مليشيات الزاوية، وجاري القضاء عليهم، وجميع المليشيات المسلحة الآن في حالة انهيار تام، لافتاً إلى أن جميع قوات الجيش الليبي مستمرة في أداء واجبها، حسب تكتيك غرفة العمليات التابعة للقيادة العامة للجيش وما يصدر إليها من تعليمات.

ويحاول الجيش الليبي خلال عملياته العسكرية استعادة السيطرة على مدينة غريان 100 كم جنوبي غرب طرابلس، التي تتمتع بأهمية استراتيجية كبيرة، كونها تمثل نقطة تواصل بين الغرب والجنوب الليبي، وذلك بعد سيطرته على منطقتي وادي مرسيط والقريات جنوب غريان قبل أيام.

صراعات قبلية في السودان تحدث تغييرا بهيكل الدولة
مناوشات بين الانتقالي وقوات دعم الشرعية

مواضيع مشابهة