عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (258 كلمات/كلمة)

السعودية والإمارات: تجديد الثوابت

نوه وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودية، وعضو مجلس الوزراء "عادل الجبير"، إلى أن عمق العلاقة بين بلاده ودولة الإمارات، يبشر بمستقبل مشرق، يحمل للمنطقة العربية الأمن والازدهار.

حملت تغريدة للوزير السعودي" الجبير"، كتبها على صفحته الشخصية، "إن المملكة تقود جهود إرساء الأمن والاستقرار في المنطقة، كما تحمل على عاتقها، محاربة مساعي إيران وحلفائها من المتطرفين، نشر الفوضى والخراب، وزعزعة الاستقرار في بلادنا العربية"، وأكد أن الروابط المتينة مع الإمارات العربية المتحدة، تشكل الركيزة الأساسية، في طريق صنع مستقبل مشرق ومزدهر، في منطقة الشرق الأوسط.

كما أشاد "الجبير" بالجهود المبذولة من قوات التحالف العربي، لإعادة الأمن إلى اليمن الشقيق، ومحاربة ميليشيات الحوثيين، التي حملت الدمار لليمن، مشيدا بجهود الإمارات الحثيثة، لاستقرار الوضع في شبوة وعدن، وكامل الأراضي اليمنية.

من جهته قال السفير السعودي في اليمن "محمد آل جابر": "إن اليمنيين قادرون على تجاوز جميع الخلافات، وحلها فيما بينهم"، مشيرا إلى أن أي خلاف داخلي يمكن حله، طالما أنه، يصب في مصلحة اليمن، وتحت سقف الوطن.

"آل جابر" قال: "إن من يعمل لصالح مشروع إيران التخريبي في اليمن، سيواجه قوة وبأسا شديدا من التحالف العربي، الذي سيكون سدا منيعا في وجههم، وسيقف دائما بصف اليمنيين.

بيان مشترك صدر منذ عدة أيام، أشارت فيه، الرياض وأبو ظبي، أنهما تابعتا تطورات الأحداث في العاصمة المؤقتة عدن، وفي عدد من المدن اليمنية الأخرى بقلق بالغ، في إشارة إلى المواجهات التي اندلعت بين قوات الحزام الأمني التابع للمجلس الوطني الجنوبي وقوات تابعة لحكومة الرئيس "هادي"، رافضتين ما وجه من اتهامات وحملات تشويه تستهدف الإمارات على خلفية تلك الأحداث، مؤكدتين على اتفاق البلدين على محاربة الإرهاب، ووحدة وسلامة اليمن.

مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي

اجتماع للحرية والتغيير لمناقشة أسماء الوزراء الجدد
جاكرتا في خطر والكشف عن العاصمة الجديدة

مواضيع مشابهة