وقت القراءة: 1 دقيقة (256 كلمات/كلمة)

تطورات هامة في قضية "إسراء غريب"

أعلن رئيس الوزراء الفلسطيني "محمد اشتية" عن تطوراتٍ جديدةٍ في قضية وفاة الشابة إسراء غريب، والتي لا تزال الكثير من تفاصيلها غامضة، وسط أنباء تفيد بأنها قضية جنائية.

"اشتية" وفي جلسة لمجلس الزوراء الفلسطيني، أكد اعتقال مجموعة من الأشخاص المرتبطين بقضية إسراء، والذين وجهت لهم اتهامات بارتكاب جريمة قتل الشابة ابنة الـ 21 عاماً، متعهداً في الوقت ذاته بكشف كامل نتائج التحقيق فور جهوزيتها.

في السياق ذاته، أوضح "اشتية" بأن الحكومة لا تزال بانتظار نتائج الفحوصات المخبرية لتبين سبب الوفاة، وتحديد ما إذا كانت وفاة طبيعية أو جريمة قتل، كما يتردد على مواقع التواصل الاجتماعي.

بالتزامن مع ذلك، نظمت مجموعة من الناشطات في مجال حقوق المرأة مظاهرات أمام مبنى مجلس الوزراء وذلك بدعوة من المؤسسات النسائية، مطالبات بضرورة إقرار قانون يحمي المرأة والأسرة ويمنع تكرار جوادث القتل بحق الفتيات والنساء.

وتعليقاً على الحادثة، أصدر الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية والمؤسسات النسوية في بيان مشترك أدانا فيه استمرار مسلسل القتل والعنف ضد المرأة، حيث أشار البيان إلى مقتل 18 خلال الفترة الماضية دون الكشف عن أي تفاصيل حول مقتلهن.

يذكر أن قضية إسراء، التي انتشرت قصتها على نطاق في واسع في وسائل التواصل الاجتماعي، تحولت إلى قضية رأي عام بعد تداول روايات متعددة حول أسباب وفاتها وهل قُتلت أم ماتت بعد سقوطها في فناء المنزل كما تقول عائلتها.

وبحسب نشطاء، فقد توفيت الفتاة نتيجة تعرضها للضرب إثر لقائها شابا تقدم لخطبتها، بينما يؤكد أهلها أن موتها جاء نتيجة جلطة دماغية، نافين وجود أية شبهة جنائية، علما بأن التحقيقات في القضية ما تزال جارية، ولم يصدر أي تقرير رسمي يؤكد أو ينفي إحدى الروايتين.

مرصد الشرق الاوسط وشمال إفريقيا

تحذير فلسطيني شديد اللهجة لإسرائيل.. ما القضية؟
تركيا تنتهك القانون الدولي وتخفي لاجئ فلسطيني بشكل...

مواضيع مشابهة