عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (263 كلمات/كلمة)

اكتشاف بحر من الذهب في مصر!

"الذهب موجود في مصر وبكميات اقتصادية"، حسب ما أكدته إحدى الصحف المصرية، فيما ستطرح سلطات البلاد خلال الفترة القادمة عدة مواقع للتنقيب عن الذهب، ومعظم هذه المناطق تقع وسط وجنوب الصحراء الشرقية المصرية، وفق ما نشرته جريدة "اليوم السابع" المصرية.

الصحيفة أشارت أن مصادر خاصة تعمل ضمن قطاع البترول والثروة المعدنية صرحت لها، أنه وبمجرد الانتهاء من إقرار اللائحة التنفيذية لقانون التعدين الجديد؛ سيطرح القطاع عدة مواقع للتنقيب عن الذهب خلال العام القادم 2020، وذلك حتى يكون هناك وضوح لشكل الاتفاقية المبرمة مع المستثمرين.

الجريدة المصرية أوضحت وفق مصادرها أنه تم الانتهاء من وضع خريطة مواقع الذهب الجديدة استعدادا لطرحها بعد الانتهاء من اللائحة التنفيذية لقانون التعدين الجديد مؤكدة أنهم اكتشفوا أن "الذهب موجود وبكميات اقتصادية".

فيما تعمل في الوقت الحالي، شركتان أجنبيتان من أجل إنتاج الذهب في الجمهورية المصرية، الأولى هي شركة استرالية تدعى "سنتامين" وتعمل في منجم السكرى، أما الشركة الثانية فهي قبرصية تطلق على نفسها اسم شركة "ماتزهولدنج" والتى تعمل فى منجم حمش، كما يوجد في مصر أيضا شركتين للبحث والتنقيب عن الذهب، هما "آتون ميننج" الكندية، و"ثانى دبى" الإماراتية.

هيئة الثروة المعدنية طرحت قبل عامين في 2017، مزايدة عالمية من أجل التنقيب عن الذهب في خمسة مناطق داخل الصحراء الشرقية المصرية، في كلا من "أم الروس، وأم سمرة، وبوكارى.

بالإضافة إلى منطقة أم عود وحنجلية"، وكذلك موقع أخر في مدينة دهب بمحافظة جنوب سيناء، وشملت نتيجة المزايدة ترسية منطقتى بوكارىظن وأم سمرة على شركة "ريسوليوت مصر ليمتد"، ومنطقة أم الروس على شركة "فيرتاس مايننج ليمتد" الإنجليزية، ومنطقة أم عود وحنجلية على شركة غاز الشرق المصرية، ومنطقة دهب على شركة "غسان سبان" الإسبانية للاستثمارات.

مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

اليمن: بوادر انفراجة تلوح من السعودية
اليابان تتخذ قرار مستقل في الخليج العربي

مواضيع مشابهة