عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (274 كلمات/كلمة)

الجيش اليمني يستعيد مناطق جديدة في صعدة

أفادت مصادر عسكرية، الإربعاء، أن الجيش اليمني مدعوماً بتحالف دعم الشرعية، حرر مواقع جديدة في جبهة :باقم" شمالي محافظة صعدة شمالي البلاد.

وذكر موقع "سبتمبر نت" أن قوات الجيش تمكنت من تحرير عدد من المواقع والتباب شرق قرية "آل مزهر" بمديرية باقم، عقب محاولة عناصر من مليشيا الحوثي المتمردة المدعومة من إيران، التسلل من تلك التباب إلى مواقع الجيش.

العملية جاءت بمشاركة مدفعية الجيش الوطني، حيث قصفت مواقع مليشيا الحوثي المتمردة في المنطقة ذاتهاً، بالتوازي مع استهداف مقاتلات تحالف دعم الشرعية، تعزيزات للمليشيا الحوثية، كانت في طريقها إلى منطقة المواجهات.

إلى ذلك، أكدت المصادر أن المعارك أسفرت عن تكبيد مليشيا الحوثي قتلى وجرحى في صفوفها، وتدمير عدد من الآليات القتالية التابعة لها.

وتزامن تطور الأحداث الأخيرة، في الوقت الذي أطلقت فيه ميليشيا الحوثي المدعومة إيرانياً، صاروخاً بالستياً، من محافظة صعدة وسقط في مديرة الصفراء التابعة للمحافظة.

وقال المتحدث الرسمي باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن "تركي المالكي" أن مليشيا الحوثي المتمردة، أطلقت صاروخاً بالستيا من مديرية سحار بمحافظة صعدة، وسقط بعد إطلاقه داخل الأراضي اليمنية في مديرية الصفراء بالمحافظة ذاتها.

وأشار العقيد المالكي في بيان نشرته وكالة الانباء السعودية "واس" الى استمرار المليشيا الحوثية في انتهاك القانون الدولي الإنساني، وقواعده العرفية بإطلاق الصواريخ البالستية وسقوطها عشوائياً على المدنيين والأعيان المدنية، وتأثيرها المباشر على التجمعات السكانية وتهديد حياة المئات من المدنيين الأبرياء بالداخل اليمني.

فيما شدد على أن قيادة القوات المشتركة للتحالف، مستمرة في اتخاذ الإجراءات الصارمة والرادعة، لتحييد وتدمير هذه القدرات البالستية لحماية المدنيين بالداخل اليمني، وحماية الأمن الإقليمي والدولي .

وأكدت تقارير دولية سابقة، تزويد إيران لميليشيات الحوثي بطائرات مسيرة بدون طيار وصواريخ بالستية، بهدف استمرار فتيل الحرب التي اشتعلت في البلاد منذ سنوات بتحريض منها.

مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

اتفاق مغربي - اسباني لمنع الهجرة الغير شرعية
مجلس الأمن يرحب بمطالب المبعوث الأممي بشأن ليبيا

مواضيع مشابهة