عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (274 كلمات/كلمة)

أردوغان سيبحث مع ترامب خارطة طريق شرق الفرات

قال الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، السبت، إنه من المحتمل أن يلتقي الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" خلال اجتماع الأمم المتحدة المقبل والمقرر عقده في الأيام القادمة من شهر سبتمبر الحالي، وذلك لبحث العمليات العسكرية شمال شرق سورية.

وكشف أردوغان في معرض حديثه، عن عزمه بحث الخطوات التي ستتخذها بلاده على الحدود السورية التركية شرق نهر الفرات، مع الرئيس ترامب خلال اللقاء المزمع عقده على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

الرئيس التركي وفي كلمته التي ألقاها بمدينة "اسكي شهر" التركية، أوضح أنه يوجد اختلاف بين ما قيل وما تم بالفعل، مضيفاً، "ينبغي علينا حل ذلك".

وشدد على أن تركيا، لن تقبل أن تقدم القوات الأمريكية تدريباً لوحدات حماية الشعب الكردية حليفة واشنطن الرئيسية على الأرض ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سورية، والتي تصنفها أنقرة منظمة إرهابية.

وعاد أردوغان للحديث عن خطته التي كشف عنها للمرة الأولى، الخميس الماضي ، والتي تقضي بنقل مليون لاجئ إلى شمال سورية، في مشروع قال إنه سيحتاج دعما دوليا لبناء منازل جديدة.

وتابع قائلاً: "بوسعنا الاضطلاع بعملية التشييد، وأنتم تعطونا الدعم المالي، وأضاف، " يقولون كلاماً طيباً، لكن لا شيء".

وتشكو تركيا بشكل مستمر مما تصفه بنقص الدعم الدولي لمساعدتها في استضافة اللاجئين، الذين استقبلتهم في البلاد منذ اندلاع الثورة السورية قبل ثمانية أعوام.

وأعلنت تركيا، الخميس الماضي، أنها لن تستقبل النازحين الجدد من محافظة إدلب السورية، داخل أرضيها، مشيرة إلى أنها اتخذت تدابير للتعامل مع أي حركة نزوح جديدة، ولكن خارج الحدود.

ومن المقرر، أن تسير تركيا دوريات عسكرية مشتركة إلى جانب القوات الأمريكية شمال شرق سوريا الأحد، بحسب ما أعلن عنه وزير الدفاع التركية "خلوصي أكار" خلال لقائه مع مجموعة من قيادات الجيش التركي المسؤولين عن أمن الحدود السورية، الجمعة الماضي.

مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

ترامب يتخذ قراراً خطيراً ضد طالبان
مصر تكشف أسباب وفاة عالِمها النووي في المغرب

مواضيع مشابهة