عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (278 كلمات/كلمة)

الحكومة السودانية تؤدي اليمين الدستوري

ستؤدي الحكومة السودانية الجديدة، اليوم الأحد، اليمين الدستورية أمام رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن "عبد الفتاح برهان" ورئيس الحكومة "عبد الله حمدوك".

ومن المتوقع أن يعقد المجلس السيادي ومجلس الوزراء اجتماعاً عقب تأدية اليمين الدستورية من قبل الوزراء الجدد، اجتماعاً مشتركاً يترأسه رئيس الحكومة "عبد الله حمدوك".

سيكتمل مجلس الوزراء ليصبح 20 وزيراً في اليومين المقبلين حيث من المتوقع أن يتم الإعلان عن اسماء وزارتي البنى التحتية، والثروة الحيوانية.

يعتبر ملفا الاقتصاد والسلام المحك الذي يراهن عليه المراقبون في نجاح الحكومة السوداينة الوليدة، وينتظر السودانيون من رئيس الجكومة "عبد الله حمدوك" اقتصاد مزدهر، وسلاماً في المناطق التي تشهد صراعاً منذ عقود مثل كردفان، ودارفور، والنيل الأزرق، وقد تصدرت هذه الملفات جدول أعمال الحكومة السودانية.

وتستند السودان بشكل كبير في اقتصادها على الثروة الحيوانية والزراعة، وكانت السودان تعتبر فيما ما مضى السلة الغذائية للوطن العربي، لكنها اليوم ومع تدهور البنى التحتية والحالة الاقتصادية، شهد قطاعا تربية الحيوان والزراعة تراجعاً كبيراً، وخاصة وأن السياسة المائية شهدت في عهد الرئيس المعزول "عمر البشير" تدهوراً كبيراً، ما جعل الزراعة مكلفة، إضافة لانعدام التوازن والربح بين الكلفة والإنتاج.

كما أن الحرب أنهكت السودانيين، وزادت معدلات الفقر، ما جعل القضاء على الحرب شرط للنهوض الاقتصادي وهذا ما أخذه "حمدوك " على عاتقه.

حيث شدد "حمدوك" في خطابه أثناء إعلان ولادة حكومته أول أمس الخميس 5 أيلول الحالي، على أن أولويات حكومته تتمثل في إيقاف الحرب وبناء السلام، مشيداً بجهود قادة حركات الكفاح المسلح، ومهنئا الجبهة الثورية بتوحدها في مؤتمر جوبا، مؤكداً على شراكة الحركات المسلحة في أصل في الثورة، معتبراً الظرف مؤاتياً لتحقيق السلام، وكشف عن تشكيل لجنة مصغرة من أعضاء بالمجلس السيادي وأعضاء في مجلس الوزراء لوضع الإطار العام لتشكيل وهيكلة ووضع إطار عام لمفوضية السلام.

مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

مدير وكالة الطاقة الذرية يصل إيران
إيران تسعى لمبادلة باحثة فرنسية بخبير صواريخ!

مواضيع مشابهة