وقت القراءة: 1 دقيقة (287 كلمات/كلمة)

فلول داعش في العراق بين قتلى وأسرى

أفاد جهاز مكافحة الإرهاب في العراق، الاثنين، أن قواته تمكنت من قتل 15 عنصر من تنظيم داعش، بينهم انتحاريون، مشيراً إلى إلقاء القبض على 9 آخرين، خلال عمليات إنزال جوي نفذها بالتنسيق مع التحالف الدولي في منطقة مطيبيجة وصحراء صلاح الدين.

وذكر الجهاز المختص بمكافحة الإرهاب في البلاد، على صفحته الرسمية في موقع فيسبوك أنه "وفق معلومات استخبارية دقيقة واستمراراً لتعقب فلول عصابات داعش الإرهابي، نفذت قوات جهاز مكافحة الإرهاب وبالتنسيق مع طيران التحالف الدولي، عمليات إنزال جوي في منطقتي مطيبيجة وصحراء صلاح الدين.

وأضاف الجهاز الأمني في بيانه، أن العمليات أسفرت عن مقتل 15 عنصر من تنظيم داعش، من ضمنهم انتحاريون، في حين تم إلقاء القبض على تسعة آخرين.

كما وأكد البيان "تدمير عدة مضافات وكهوف وأنفاق ومعسكر تدريب لعصابات تنظيم داعش، جراء ضربات جوية من قبل طيران التحالف الدولي استهدفت المواقع المذكورة.

ياتي هذا بالتزامن مع إعلان "خلية الصقور الاستخباراتية" عبر صفحتها الرسمية في فيسبوك، عن مقتل المنسق بين ولايات - الجزيرة ، دجلة، كركوك - المدعو خطاب "خلف محمد صالح الجواري" مع مجموعته في جبال مكحول، إثر ضربة جوية بالتنسيق مع التحالف الدولي، حيث استهدفت المضافة التي كان متواجداً فيها.

وأردفت الصفحة الرسمية للخلية، أنه بمقتلهم تُطوي مسلسل جرائمهم من زرع العبوات، والتعدي على المواطنين بقتلهم الأشقاء الثلاثة"سعد ومحمد وعمر جاسم حمادي الجبوري" من قريه المسحك في قضاء بيجي في شهر فبراير الماضي.

من جهتها، نقلت وكالة الأنباء العراقية، أن قوة تابعة للاستخبارات العسكرية، تمكنت، الجمعة الماضي، من مداهمة وتفجير 7 مضافات للدواعش في منطقة مطيبيجة.

وأشارت الاستخبارات العسكرية في بيان لها أنه "بعملية استخبارية نوعية داهمت مفارز الاستخبارات العسكرية في فوج المغاوير الأول لقيادة عمليات صلاح الدين وبالتعاون مع فوج مغاوير الفرقة الثامنة سبع مضافات للدواعش، ودمرتها مع ما تحتويه من أدوات للمعيشة في محافظة صلاح الدين.

مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

الحكومة المصرية ترقمن خدماتها الزراعية
احتجاجات في فلسطين.. ومسيرات غضب

مواضيع مشابهة