عاجل

وقت القراءة: 2 دقائق/دقيقة (330 كلمات/كلمة)

الحكومة السودانية الوليدة تعقد اجتماعها الأول

أعلنت وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي "إنتصار الزين صغيرون" أن مجلس الوزراء السوداني سيعقد أولى جلساته خلال الساعات القادمة من اليوم الثلاثاء، وذلك بعد اكتمال تشكيل الحكومة.

وتأتي الجلسة لمناقشة عدة قضايا على رأسها خريطة عمل الحكومة في تنفيذ مهامه خلال الفترة الانتقالية بحسب الاتفاق الموقع بين القوى السياسية والمجلس العسكري سابقاً، إلى جانب بحث الشروع بمفاوضات في دارفور والمنطقتين اللتان تعيشان حالة حرب منذ عقود، بالإضافة إلى دراسة ملفات الأزمات الاقتصادية التي أثقلت كاهل البلاد على مدى سنوات.

وبحسب الاتفاق بين قوى الحرية والتغيير من جهة والمجلس العسكري من جهة أخرى والذي تم توقيعه بعد الإطاحة بنظام الرئيس المعزول "عمر حسن البشير، فإن الحكومة ستتولى قيادة المرحلة الانتقالية التي تمتد حتى 3 سنوات.

وكانت الساحة السودانية قد شهدت سلسلة من التغيرات والأحداث خلال الأسابيع الماضية كان آخرها إعلان رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق "عبد الفتاح البرهان" أن الخرطوم تعمل على خطة لإعادة هيلكة الأجهزة الأمنية خلال الفترة الانتقالية، مضيفاً: " تم الشروع في إعادة هيكلة كل القوات وإعادة النظر في قوانينها، خاصة جهاز أمن المخابرات الوطني، القوات المسلحة لها واجبات محددة والضامن هو الشعب السوداني".

وقال الجنرال السوداني" إن الجميع يعمل على تحقيق حلم الشعب السوداني في الحكم الديمقراطي" وتأتي تصريحات "برهان" بعد يوم واحد من إعلان تشكيلة حكومة عبد الله حمدوك.

وأوضح "البرهان" في حديثه أن "الجميع في مجلسي الوزراء والسيادة تعهدوا بالعمل على تحقيق حلم الشعب السوداني في الحكم الديمقراطي، الشعب السوداني ينتظر أن تسود العدالة والمساواة في البلاد، كما أن نظرة المجتمع الدولي لبلادنا بدأت تتغير بعد انتقالنا للحكم المدني"، مشددا على أن "المرحلة المقبلة ستشهد انفتاحا كبيرا".

وبشأن مفاوضات إحلال السلام في البلاد، قال البرهان إن السلطات لديها "تفاهمات" مع كل الحركات المسلحة، كما أن "هناك إصرارا من الجميع لإحلال السلام".

وأدت الحكومة الانتقالية السودانية اليمين الدستورية أمس الأحد 8 أيلول الجاري، أمام مجلس السيادة برئاسة عبد الفتاح البرهان، ورئيس الحكومة عبد الله حمدوك.

وأتى تشكيل الحكومة كجزء من الاتفاق بين المجلس السيادي وقوى الحرية والتغيير، على أن تدير الحكومة الأمور الاجتماعية للبلاد خلال مدة انتقالية تستمر 39 شهر.

مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي

حزب الله يعترف بقصف إسرائيل لمواقعه في البوكمال ال...
انفجارات تضرب مستودعات للحشد العراقي

مواضيع مشابهة