عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (256 كلمات/كلمة)

أهم نتائج الاجتماع الوزاري الدولي حول أزمة ليبيا

صدر، اليوم الأحد، بيان عن الاجتماع الوزاري الخاص بالشأن الليبي، الذي أقيم في نيويورك بأمريكا، حيث أفضى، إلى أن جميع المشاركين عبروا عن قلقهم بما يتعلق بالوضع الأمني في العاصمة طرابلس، وبحسب صحيفة "الوسط الليبي" فقد دعا المشاركون، إلى عقد مؤتمر دولي يجمع أصحاب المصلحة والجهات الفاعلة الإقليمية بالشراكة مع الاتحاد الأفريقي، من أجل حل أزمتها.

كما نوه الوزراء، إلى أن على جميع الدول، عدم التدخل في النزاع الليبي، أو حتى اتخاذ تدابير تؤدي إلى تفاقمه، وشدد المشاركون على ضرورة نزع سلاح الميليشيات الإرهابية، وأعلنوا في البيان أيضا، أن على جميع الدول الأعضاء، أن ترضخ لقرار حظر الأسلحة، وأن يساهموا بالعمل به.

وكانت قد احتضنت مدينة نيويورك الأمريكية، الاجتماع الذي ضم وزراء، بحضور الأمين العام أنطونيو غوتيريس، وممثله الخاص في ليبيا غسان سلامة، وممثلون عن، فرنسا، الصين، تركيا، ألمانيا، إيطاليا، روسيا، الإمارات العربية المتحدة، مصر، ورئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، ونائب رئيس المفوضية الأوروبية، بالإضافة إلى الممثل السامي للاتحاد الأوروبي".

كما حضر الأمين العام لجامعة الدول العربية"، وذلك على هامش حضورهم جميعا لانعقاد الجمعية العامة للأمم المتحدة.

المشاركون عبروا عن قلقهم الشديد إزاء الأوضاع الحالية في ليبيا، متخوفين من خطر التصعيد العسكري، وما سيخلفه من نتائج، من شأنها أن تنسف العملية السياسية، التي تسعى لها الأمم المتحدة.

بيان ممثلو الدول المذكرة أعلاه، دعا جميع الأطراف الليبية إلى إزالة الأسلحة الثقيلة والمدفعية من الخطوط الأمامية، وشدد البيان على ضرورة الامتناع التام عن استخدام الطيران الجوي، في الحرب، وأكد الحاضرون على استمرار دعم جهود الأمم المتحدة، متمثلا بمبعوثها "غسان سلامة"، الرامية إلى خلق جو من الثقة، وتغليب مصلحة الإنسان أولا، بين الأطراف المتنازعة.

مرصد الشرق الأوسط وشمال افريقيا الإعلامي

ما حقيقة عقد اجتماع حكومة اليمن والحوثي في سلطنة ع...
كارثة جديدة في القدس.. والمطران "عطا الله"...

مواضيع مشابهة