عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (263 كلمات/كلمة)

الرئيس التونسي يكتب عن الفساد ومكافحته-صورة

صرح الرئيس التونسي الجديد "قيس سعيد"، أمس الاثنين، بجميع مكتسباته استعداداً لأداء اليمين الدستورية، التي من المقرر أن تكون غداً الأربعاء، أمام مجلس الشعب المنتهية عهدته، قبل أن يتوجه بعد ذلك الى قصر الرئاسة بقرطاج لتسلم السلطة.

وكتب الرئيس "سعيد" في سجل هيئة مكافحة الفساد: ''تشرفت اليوم بتقديم تصريح جديد على المكاسب، وسأصرح بكل مكسب إن كان هناك ما يدعو إلى تصريح جديد".

وأضاف: "سنعمل معاً إن شاء الله على مقاومة الفساد وعلى القضاء على كل أسبابه، وعلى كل مسؤول مهما كانت رتبته أن يكون قدوة، وعلى كل مواطن أن يمارس رقابته بصفة مستمرة على كل المسؤولين، مهما كانت مراتبهم".

وتابع قائلاً: "لن يذهب مليم واحد إلا في إطار القانون، ولا تسامح مع من لا يزال يفكر أنه يمكنه أن يتجاوز القانون".

ومن المنتظر أن يؤدي الرئيس المنتخب "قيس سعيد" اليمين الدستورية رئيساً للجمهورية التونسية أمام البرلمان المنتخب يوم غدٍ الأربعاء، في آخر خطوات تنصيبه الرسمي رئيساً، بما يسمح له بالبدء بممارسة صلاحياته الدستورية.

وسينتقل الرئيس الجديد إلى قصر قرطاج مباشرةً بعد الجلسة البرلمانية لتسلم مهامه الدستورية بصفة رسمية من الرئيس المؤقت "محمد الناصر"، في ظل إجراءات احتفائية جرت العادة على تطبيقها في البلاد.

يأتي ذلك بعد أن كانت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات التونسية، قد أعلنت الخميس الماضي، فوز المرشح "قيس سعيد" بمنصب رئيس الجمهورية، بعد حصوله على نسبة 72.71 بالمائة مقابل حصول منافسه "نبيل القروي" على 27.29 بالمائة، وذلك بعد انتهاء مهلة الطعون، وعدم تقديم أي طعن للمحكمة الإدارية.

مضيفاً: "بحصول المرشح "قيس سعيد" على الأغلبية المطلقة للأصوات المصرح بها في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية، تصرح الهيئة العليا المستقلة للانتخابات "بفوزه بالانتخابات الرئاسية لعام 2019".

مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي

الجزائر تضع أحد أكبر جنرالاتها بـ "السجن"
روسيا تصل بأسلحتها النووية إلى القارة السمراء

مواضيع مشابهة