عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (271 كلمات/كلمة)

الحريري يدعو لعدم إغلاق شوارع البلد

حث رئيس الحكومة اللبنانية "سعد رفيق الحريري"، اليوم الأربعاء، الجيش اللبناني، إلى ضرورة الحفاظ على الأمن والاستقرار في لبنان، داعيا إلى فتح الشوارع التي أغلقت منذ ما يقارب الأسبوعين، بفعل غضب المحتجين المتجمهرين في الشوارع والساحات.

وأشار الحريري أيضا، إلى ضرورة تأمين انتقال المواطنين اللبنانيين بين جميع مدن والمناطق التي تحدث بها الاحتجاجات منذ يوم الخميس الماضي، وذلك بحسب ما أفصح عنه بيان المكتب الإعلامي لرئيس الحكومة.

إلى ذلك قال رئيس الحكومة "سعد الحريري": " تابعت كافة ما يجري من تطورات أمنية في البلاد، لهذا قمت بإجراء سلسلة من الاتصالات الهامة مع القيادات الأمنية والعسكرية، بغية الوقوف على آخر الأوضاع وإيجاد الحلول المناسبة".

وكان رئيس الوزراء اللبناني، قد اجتمع، اليوم الأربعاء، في منزله "بيت الوسط" في العاصمة اللبنانية بيروت، مع رئيس المصرف المركزي اللبناني "رياض سلامة"، وبحثا سوية ما تشهده الساحة اللبنانية من أوضاع اقتصادية ومالية صعبة، ومدى تأثيرها على المواطن.

حيث تصاعدت وتيرة الاحتجاجات في لبنان، منذ يوم الخميس، لتبدأ مرحلة قطع الطرق الرئيسية، رفضا لمشروع زيادة الضرائب في موازنة العام المقبل، والتي كانت الحكومة اللبنانية قد أصدرته.

من جهتها كانت الحكومة اللبنانية، قد أصدرت لائحة اصلاحات، إلا أن المتظاهرون رفضوها جملة ً وتفصيلاً، ما تسبب بتجدد الأزمة واستمرار المظاهرات مع ارتفاع سقف مطالب المتظاهرين التي وصلت إلى اسقاط النظام السياسي في البلاد برمته.

بينما رد الشارع اللبناني الغاضب، على قرارات الحكومة، بتجديده الدعوة لكافة فئات وشرائح المجتمع اللبناني بضرورة النزول إلى الشارع والمشاركة في التظاهرات، داعين إلى إضراب عام من أجل إسقاط كافة الرموز السياسية اللبنانية، فيما يسعى السياسيون إلى إرضاء الشبان المتظاهرين.

ولاقت الحركة الاحتجاجية ثمارها، بعد أن أصابت معظم مرافق الحياة اللبنانية بشلل تام، حتى أنها استطاعت إغلاق المدارس بفعل الاحتجاجات.

مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي

بشروط ألمانية.. منطقة آمنة شمالي سوريا
السعودية تدعو لإقامة منطقة منزوعة السلاح في الشرق ...

مواضيع مشابهة