عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (249 كلمات/كلمة)

إسرائيل تفرج عن المعتقلين الأردنيين

أطلقت إسرائيل، اليوم الأربعاء، سراح المواطنين الأردنيين "هبة اللبدي وعبد الرحمن مرعي"، بعد حراك دبلوماسي من المملكة الأردنية وضغط شعبي، منهية بذلك أزمة دبلوماسية كادت أن تتأزم خلال الأيام القليلة الماضية.

وبحسب قناة "مكان" الإسرائيلية، فإن "هبة اللبدي" و"عبد الرحمن مرعي" قاما قبل دقائق معدودات ;باجتياز معبر "اللنبي" إلى الطرف الأردني.

رئيس الوزراء الإسرائيلي، "بنيامين نتنياهو" ، قال من جانبه، أمس الثلاثاء: الأردن سيعيد خلال الأيام القليلة المقبلة سفيره إلى إسرائيل، بعد أن اتفق البلدان على تحويل المعتقلين الأردنيين الاثنين في إسرائيل إلى مسؤولية الأجهزة الأمنية الأردنية.

وقال مكتب" نتنياهو" عبر صفحته الرسمية على "فيسبوك": رئيس الشاباك الإسرائيلي اتفق مع نظيره الأردني على التدابير الأمنية التي تتعلق بالإفراج عنهما.

وتم اعتقال" هبة اللبدي" و"عبد الرحمن مرعي"، قبل أشهر، للاشتباه في صلتهم بجماعات مسلحة واحتُجزا دون تهمة في إسرائيل، مما أثار خلافا دبلوماسيا بين الأردن وإسرائيل.

من جانبها استدعت عمان، سفيرها لدى إسرائيل "غسان المجالي" ، الأسبوع الماضي، احتجاجا على اعتقالهما، فيما قال وزير الخارجية الأردني " أيمن الصفدي" عبر حسابه الرسمي في تويتر قبل أيام: تعود "هبة اللبدي وعبد الرحمن مرعي" إلى أرض الوطن قبل نهاية الأسبوع.

وأضاف: "عملت الحكومة على إطلاق سراحهما منذ اليوم الأول وفق تعليمات صارمة من جلالة الملك" عبد الله الثاني"، واتخاذ كل ما يلزم من خطوات لإعادتهما سالمين مهما كلف الأمر".

وكانت إسرائيل اعتقلت" اللبدي" (32 عاما) و" مرعي" (29 عاما) عند معبر "اللنبي" (جسر الملك حسين) في غور الأردن في 20 أغسطس/آب و2 سبتمبر/أيلول تباعا. وقالت هيئة شؤون الأسرى الفلسطينية إن كليهما محتجز بموجب أوامر اعتقال إداري.

مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي

نتنياهو يتوعد إيران
نزيف العراق مستمر.. وواشنطن تدين

مواضيع مشابهة