عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (264 كلمات/كلمة)

الخارجية الأميركية تؤكد تجميد مساعدات لبنان

صرح مسؤول أمريكي أن الولايات المتحدة الأمريكية تجمد مساعدة أمنية إلى لبنان تقدر قيمتها بأكثر من مئة مليون دولار، منذ شهر حزيران /يونيو الماضي.

مساعد وزير الخارجية الأميركي للشؤون السياسية ديفيد هيل أجاب عند سؤاله عما أثار الجدل في الفترة الأخيرة بشأن المساعدة العسكرية إلى كييف، أكد أن قضية تجميد البيت الأبيض للمساعدة لم تتوقف فقط على أوكرانية، لافتا إلى أن لبنان لها نصيب من تجميد المساعدات الأمنية أيضا.

وأقر هيل بتجميد المساعدة خلال إدلائه بإفادته تحت القسم أمام لجنة التحقيق الرامي الى عزل الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

مساعد وزير الخارجية الأمريكي أشار أ معلومات وردته "منذ أواخر يونيو بأنه تم تجميد مساعدتين أمنيتين لأوكرانيا ولبنان من دون أي تفسير"، مجيبا عن تساؤل حول مصير المساعدة المقرر تقديمها إلى لبنان بالقول أنها "لم تقدّم بعد"، وأن عدم صرف مبالغ مالية أقرها الكونغرس هو بسبب "خلاف حول فاعلية هذه المساعدة"، وفق ما جاء في محضر إفادته التي نشرت قبل يومين.

وبحسب ما نصت عليه رسالة وجهها في وقت سابق نائبان ديمقراطيان بارزان إلى البيت الأبيض أن "التجميد غير المبرر ولفترة غير محددة" يطال مساعدة للبنان بقيمة 105 ملايين دولار، تضم سيارات عسكرية وأسلحة وذخائر.

وكان مسؤولان أمريكيان صرحا بشرط عدم الكشف عن هويتهما أن: "وزارة الخارجية أبلغت الكونجرس مؤخرا، بأن مكتب الميزانية في البيت الأبيض ومجلس الأمن القومي اتخذا ذلك القرار"، دون ذكر سبب الحجب، وأضاف مصدر: "وزارة الخارجية لم توضح للكونجرس سبب القرار".

ويعتقد مسؤول أمريكي، بأن المساعدة الأمنية ضرورية للبنان، بينما يكافح للتغلب على حالة عدم الاستقرار، ليس داخل حكومته فحسب وإنما في منطقة مضطربة، ويؤوي آلاف اللاجئين من الحرب السورية، حسب ما صرح به لوكالة رويترز.


مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي

قصف مجهول للقوات الإيزيدية في العراق
ترامب يصب جام غضبه على الصحافة الأمريكية

مواضيع مشابهة