وقت القراءة: 1 دقيقة (287 كلمات/كلمة)

خلال أيام.. 4 آلاف معتقل في سجون "خامنئي"

وكالات

كشف وسائل إعلام إيرانية، أن أعداد المعتقلين من المتظاهرين داخل سجون السلطات الإيرانية، مؤكدة أن نظام الملالي استخدم في قمع الاحتجاجات مختلف الأساليب، كما أنه استعان بالدبابات وناقلات الجنود والمروحيات.

وسائل الإعلام، أكدت أن السلطات الإيرانية، اعتقلت ما يقارب من 4800 متظاهر، خرجوا ضد نظام الملالي في 18 محافظة، فيما أشارت المعارضة الإيرانية إنَّ الاحتجاجات في إيران خرجت في أكثر من 165 مدينة طيلة الأيام الماضية.

منظمة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة، أكدت خلال مؤتمر صحفي عقد في العاصمة البريطانية لندن، أن قوات الحرس الثوري الإيراني والباسيج والشرطة، قد استخدموا لإنهاء الاحتجاجات وتفريق المتظاهرين كل من الدبابات وناقلات الجنود والمروحيات.

كما كشفت المعارضة الإيرانية في الخارج، أن أعداد القتلى في عموم البلاد، وصلت إلى 251 قتيلاً على الأقل، وأن 3700 آخرين أصيبوا برصاص قوات "باسيج" أثناء فضها للمظاهرات.
وحثت المعارضة الإيرانية في الخارج دول الاتحاد الأوروبي إلى ضرورة تغيير سياسة الاسترضاء التي تأتي بنتائج عكسية مع النظام الإيراني.

إلى ذلك أعلنت منظمة حقوق الانسان في إقليم الأحواز جنوبي إيران في وقت سابق، أن 60 مدنياً قتلوا برصاص الأمن الإيراني منذ بداية الاحتجاجات قبل أيام، في كافة مدن ومناطق الإقليم ذو الغالبية العربية، والذي يعاني من تهميش حكومي وأوضاع معيشية وخدمية سيئة.

وطالبت المنظمة بتشكيل لجنة دولية خاصة بتقصي الحقائق للوقوف على ظروف مقتل المتظاهرين وأوضاع الإقليم عموماً.

وكانت القوات الأمنية في إيران داهمت الحرم الجامعي في طهران ودخلته بسيارات الإسعاف، وارتدت الزي المدني مستخدمة أسلوب التخفي، وقامت باعتقال العديد من الطلاب، وفق ما صرح به اتحاد الطلاب الإيرانيين اليوم الخميس.

ووفق ما نشرته مواقع إيرانية معارضة لنظام الملالي فإن قوات الأمن استمرت خلال أيام الأسبوع الماضي بملاحقة الطلاب النشطاء، وقامت بتهديدهم بالاعتقال في حال مشاركتهم في أي احتجاج داخل الحرم الجامعة، كما وصل الأمر بقوى الأمن إلى اقتحام منازل بعض الطلاب واعتقالهم منها.


مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي 

واشنطن: مواقفنا تجاه إيران "لن تتغير"
الجبير لإيران: الحساب قادم

مواضيع مشابهة