عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (248 كلمات/كلمة)

السجن 40 عاماً لعنصر في حزب الله

السجن 40 عاماً لعنصر في حزب الله القضاء الأمريكي
أصدر القضاء الأمريكي حكماً بالسجن 40 عاماً على أميركي من أصل لبناني، بتهمة التعامل مع ميليشيات حزب الله اللبناني، لتنفيذ هجمات ضد منشآت حيوية داخل الولايات المتحدة.

وأكد الإدعاء العام الأمريكي أن الشاب "علي كوراني" كان يخطط لتنفيذ اعتداءات لمصلحة حزب الله في ولاية نيويورك، مشيراً إلى أن الشاب قضى سنوات في مراقبة البُنية التحتيّة الحيويّة للمدينة من مبان فدراليّة ومطارات دوليّة وحتى دور الحضانة.

إلى جانب ذلك، أفاد المدّعي الاتّحادي في مانهاتن "جيفري بيرمان" بأن "الكوراني" البالغ من العمر 35 عاماً، هو أول عميل للحزب تتم إدانته بمثل هذه التهمة ويواجه السجن بسبب جرائمه في الولايات المتحدة، لافتاً إلى أن العميل واجه خلال محاكمته ثماني تهمٍ، بينها حيازة أسلحة لارتكاب جريمة.

وكانت التحقيقات مع المتهم اللبناني، قد أشارت إلى أنه وصل إلى الولايات المتحدة عام 2003، وكان قد تدرب على يد إحدى المجموعات العقائدية التابعة لحزب الله، ليحصل في عام 2009 على الجنسية الأمريكية.

كما بينت التحقيقات التي أجراها المكتب الفدرالي الأمريكي، أن "كوراني" قد بدأ بجمع معلومات عن العديد من المناطق والمنشآت الأمريكية بينها مطار جون كينيدي، إلى جانب مراقبة منشآت أمنية في نيويورك، مؤكدةً أن المتهم كان يتلقى الأوامر والتوجيهات مباشرة من قيادات الحزب الموجودة في العاصمة الإيرانية طهران، والتي لديها اتصال مباشر بالقيادة الإيرانية.

وتأتي قضية "كوراني" بعد أشهر من فرض الولايات المتحدة جملة عقوبات اقتصادية طالت الحزب المصنف على قوائم الإرهاب الأمريكية، بسبب ارتباطه المباشر مع الحرس الثوري الإيراني، وتنفيذه أجندات إيران في المنطقة العربية القائمة على زعزعة الاستقرار والخوض في حروب طائفية بالوكالة عن إيران.


مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي 

هل تتحول ليبيا إلى قاعدة عسكرية تركية؟
سليماني يشارك في مباحثات تشكيل الحكومة العراقية

مواضيع مشابهة