عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (267 كلمات/كلمة)

اعتقال الرجل الثاني في داعش

04ecf009-487c-4d06-b000-1c02313ed2f7_16x9_1200x676
أكدت السلطات العراقية ما تدوالته مواقع وصحف إخبارية حول اعتقال الرجل الثاني، في التنظيم الأكثر خطورة على العالم تنظيم الدولة المعروف باسم "داعش"، وذلك بعد نحو شهر من قتل زعيمه "أبو بكر البغدادي" بعملية أمريكية قرب بلدة باريشا الحدودية بين سوريا وتركيا.

حيث أعلنت خلية الإعلام الأمني العراقية عن القبض على نائب زعيم تنظيم داعش السابق، أبو بكر البغدادي، في محافظة كركوك ظهيرة أمس الثلاثاء.

ونشرت الخلية بيانا أعلنت فيه أن شرطة الحويجة في محافظة كركوك ألقت القبض على الشخص الملقب بـ"أبي خلدون" داخل إحدى الشقق السكنية في المدينة، وأشارت الخلية إلى أن نائب البغدادي كان يحمل أوراقا ثبوتية مزورة باسم "شعلان عبيد"، لافتة إلى أنه كان يشغل سابقا منصب الأمير العسكري بمحافظة صلاح الدين.

وورد في البيان الرسمي الذي نشرته الخلية الأمني على حسابها الرسمي في موقع توتير: " وفقاً لمعلومات دقيقة، قوة من شرطة الحويجة بمحافظة كركوك ، تتمكن من القاء القبض على الإرهابي" الملقب ابو خلدون" داخل إحدى الشقق في منطقة واحد آذار".

وشرح البيان هوية ومكانة الرجل:" وكان يحمل هوية أحوال مزورة باسم شعلان عبيد ، حيث يشغل هذا المجرم منصب نائب المقبور ابو بكر البغدادي وكان سابقاً يشغل منصب ما يسمى الأمير العسكري لمحافظة صلاح الدين".

وبهذا يكون التنظيم الإرهابي قد تلقى ضربتين موجعتين خلال شهر، حيث قتل زعميه في نهاية تشرين الأول الفائت، وخسر الرجل الثاني أمس، بفارق زمني يقارب الشهر، ما يعني ان جهوداً دولية وراء هذه العمليات التي تهدف إلى كسر أي قوة من شأنها إعادة قوة التنظيم "الهمجي" إلى الحياة مرة ثانية.

وتأمل أمريكا وحلفاؤها الأوربيين بمواصلة قتال الإرهاب المنتشر في الشرق الأوسط، وقد أكدوا مراراً بتصريحات عديدة في مناسبات مختلفة.

مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي 

تعيين أول رئيسة بلدية نسائية في الطائف
النظام الإيراني يحول المدارس إلى معتقلات

مواضيع مشابهة