عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (246 كلمات/كلمة)

200 عائلة أردنية تعيش خارج العصر!

1fc5cb9d-3c0a-40cb-a181-cf2319eeb530
كشفت تقارير صحافية محلية، أن 200 عائلة أردنية، لا تزال تعيش بدون تيار كهربائي ولا خدمات، مشيرةً إلى أن تلك العائلات تستخدم حتى الآن الطرق البدائية للإنارة؛ عبر الشموع وضوء الفوانيس.

ولفتت التقارير إلى أن العائلات المذكورة تعيش في حي يدعى "البتراوي" بمحافظة الزرقاء وسط الأردن، مشيرةً إلى أن الحي المذكور يعاني من أزمة إنسانية كبيرة على مستوى الخدمات والبنى التحتية والأنظمة الطرقية، بالإضافة إلى العشوائية وانعدام تمديدات المياه.

إلى جانب ذلك، استنكرت التقارير تجاهل السلطات المحلية في المدينة؛ طلبات أهالي الحي بتحسين ظروفهم المعيشية والخدمية، موضحةً أنه مشيد على وضع بدائي ويفتقد أبسط مقومات الحياة الطبيعية، لافتةً في الوقت ذاته، إلى أن رفض الجهات المحلية لطلبات السكان، ارتبط بأن منازل الحي شيدت على املاك الدولة.

وأوضحت التقارير أن السلطة المحلية؛ ترى أن السكان قد تعدوا على أملاك الدولة وأنهم لا يستحقون الخدمات، إلى جانب نظرتها لهم ولحيهم على أنه مخالف للقانون، على الرغم من إصدار الحكومة الأردنية قبل أشهر قراراً بتخديم الحي.

إلى جانب ذلك، كشفت التقارير عن أن سكان الحي ينتمون إلى الطبقة الفقيرة جداً، التي لم تجد مكان لإقامة منازلها البسيطة إلا في الحي الذي يقطنونه حاليً، مؤكدةً أن وفد من أهالي الحي توجهوا لمقابلة محافظ الزرقاء، للوصول إلى تسوية لأوضاعهم وأوضاع حيهم تحت أي اتفاق مع الحكومة.

وكانت تقارير دولية قد صنفت خلال الأسابيع القليلة الماضية الأردن كأفقر ثالث دولة عربية بعد كل من اليمن الذي حل أولاً، سوريا التي حلت ثانياً، وذلك وسط معاناته من أزمة اقتصادية حادة متزامنة مع ارتقاع معدلات الدين العام والبطال وانخفاض سقف الأجور الشهرية للعاملين. 

عبد المهدي: نرفض العقوبات الأمريكية
السفارة الليبية في القاهرة تعلق أعمالها

مواضيع مشابهة