عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (242 كلمات/كلمة)

أول تعاون بين واشنطن والخرطوم

 شركة أوراكل الأميركية للبرمجيات

أعلنت وسائل إعلامية محلية سوادنية، أن بنك النيل السوداني أبرم اتفاقية تعاون مع شركة أوراكل الأميركية للبرمجيات لتوفير منصة مصرفية عبر الهواتف المحمولة، في أول تعاون بين البلدين منذ عقود.

الاتفاق، ووفقاً لمحللين اقتصاديين، شكل انعطافة مهمة بالنسبة للعلاقات السودانية - الأمريكية، ومستقبل التعاون بينها، بعد عقود من القطيعة والعقوبات التي فرضتها الإدارات الأمريكية المتعاقبة على نظام الرئيس السابق "عمر حسن البشير".

إلى جانب ذلك، ربط المحللون التطور الحاصل بالعلاقات بين واشنطن والخرطوم، بالجهود التي بذلتها الحكومة الإنتقالية خلال الأشهر القليلة الماضية، باتجاه تحسين علاقاتها مع المجتمع الدولي، والتخلص من إرث النظام السابق، الذي وضع البلاد في عزلة كبيرة، متوقعين أن تكون الإتفاقية السباقة، بداية لاتفاقيات أخرى تساعد السودان على مواجهة الإنهيار الاقتصادي.

وكان مندوب السودان الدائم في الأمم المتحدة "عمر محمد أحمد صديق"، قد طالب مجلس الأمن الدولي خلال جلسته الأخيرة، بمراجعة العقوبات المفروضة على بلاده، بسبب سياسات النظام السابق، داعياً إلى إنهائها بأسرع وقت ممكن.

وأضاف السفير السوداني: "سودان اليوم ليس هو السودان الذي فرضت عليه العقوبات العام 2005"، مشيراً إلى أن معطيات المرحلة الحالية تتطلب مراجعة فورية للعقوبات المفروضة، حتى يتمكن السودان من تحقيق التنمية والسلام الدائم في إقليم دارفور، الذي كان محور العقوبات المفروضة.

من جهتها، أكدت رئيسة لجنة مجلس الأمن الدولي للعقوبات المفروضة على السودان "جوانا فرونتكا"، بأن الحكومة الإنتقالية السودانية قد حققت خلال الفترة الماضية إنجازات كبيرة حيال ملف دافور، لافتةً إلى وجود معطيات حول مشاركة منظمات المجتمع المدني والنازحين داخليًا في محادثات السلام الجارية حالياً لإنهاء حالة الحرب.

الحوثيون يمنعون تداول العملة الرسمية
ذي قار محافظة منكوبة بقرار برلماني

مواضيع مشابهة