عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (182 كلمات/كلمة)

الجيش الليبي يمهل "الوفاق" 72 ساعة

images

 أصدرت القيادة العامة للجيش الوطني الليبي، بياناً أمهلت فيه الميليشيات المنتشرة في كل من العاصمة طرابلس وسرت، 72 ساعة للانسحاب منها، وتسليم مواقعها لوحدات الجيش الليبي، واصفاً مناشدة رئيس حكومة الوفاق للرئيس التركي بالتدخل بـ"مجرد تعلق الغريق بقشة".

وهدد البيان، وفقاً لما ذكره المتحدث باسم الجيش الليبي العميد "أحمد المسماري" في تصريحات صحافية، بمواصلة قصف واستهداف الميليشيات بكل الوسائل المتاحة في حال لم تنفذ الانسحاب في الموعد المحدد، مضيفاً: "لن نستهدف أي قوات تعود من طرابلس وسرت إلى مصراتة خلال أيام المهلة".

وخلال الساعات القليلة الماضية، كانت مصادر ميدانية ليبية، قد أفادت بأن الجيش الوطني الليبي التابع للمشير "خليفة حفتر" سيطرت على محور أبو سليم، الذي يعتبر أكبر أحياء طرابلس وأقربها إلى قلب العاصمة.

إلى جانب ذلك، أعلنت المصادر أن قوات الجيش سيطرت أيضاً على عدة مناطق في طرابلس؛ على رأسها محور طريق المطار ومحور أبو سليم المتاخم لقلب العاصمة، لافتة إلى أن الإشتباكات أدت إلى إنسحاب الميليشيات الداعمة لحكومة الوفاق من المواقع المذكورة.

كما أشارت المصادر إلى أن عملية اقتحام طرابلس تتم وفق تعليمات بالتأني وعدم التسرع وعدم استخدام الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، حفاظاً على أرواح المدنيين وعلى الممتلكات العامّة والخاصة.

سلاح الجو الإسرائيلي يجدد غاراته على غزة
طرابلس.. تقدم للجيش الليبي

مواضيع مشابهة