عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (263 كلمات/كلمة)

"ويكيبيديا" تهزم الحكومة التركية

"ويكيبيديا" تهزم الحكومة التركية
حكمت أعلى سلطة بين المحاكم التركية، اليوم الخميس، لصالح موقع "ويكيبيديا" الشهير عالميا، حيث أكدنت المحكمة أن الحظر الذي فرضته الحكومة التركية على الموسوعة الإلكترونية، ولمدة عامين من الزمن، هو أمر مخجل بحق العدالة في البلاد، لأن هذا الحكم وبحسب المحكمة، إنما يشكل انتهاكا لحرية الرأي والتعبير الذي طالما تمتعت به تركيا.

ويحسب وكالة الأناضول: "إن المحكمة الدستورية قررت أن الحظر يعد بمثابة انتهاك لحرية التعبير" كما شددت على أن قضاتها صوتوا 6/10 لصالح الموسوعة العالمية ويكيبيديا".

وكانت حكومة أنقرة، قد حجبت موسوعة ويكيبيديا في أبريل/ نيسان من العام 2017، حيث اتهمتها الحكومة بأنها جزء من "حملة تشويه" ضد البلاد، وذلك عقب رفض الموقع الإلكتروني إزالة المحتوى الذي يظهر تركيا بأنها تدعم تنظيم داعش والكثير المنظمات الإرهابية الموجودة في سورية وغيرها من الدول.

الحكومة التركية أمرت حينها بحظر الوصول إلى ويكيبيديا بجميع لغاتها، بحسب قانون يسمح للحكومة بحجب المواقع التي تعتبرها تهديدا للأمن القومي للبلاد.

ويكيبيديا بدورها رفضت إزالة المحتوى من الموقع، مشيرة إلى معارضتها للرقابة.

وقدم الموقع التماسا إلى المحكمة الدستورية التركية في مايو/ أيار 2017 بعد محادثات مع المسؤولين الأتراك وفشل الطعن في المحاكم الابتدائية.

كما اعتبرت ويكيبيديا في ذلك الوقت، أن خطوة الحظر التركي هي الأشد الذي يتعرض له موقعها المتخصص في نشر المعرفة بعشرات اللغات.

وفي عام 2018، بعثت المؤسسة الأم برسالة مفتوحة إلى وزير الاتصالات التركي، تشرح فيها طبيعة الموسوعة الحرة التي تتيح لكل شخص يعرف استخدام الإنترنت تحرير محتواها.

وهذا يعني أن محتوى الموسوعة خاضع للتحرير المستمر في حالات مثل ورود معلومات لا تستند إلى مصادر موثوقة.

ولم يتسن الحصول على أي عليق فوري من الحكومة ولم يتضح على الفور متى ستتم استعادة الوصول إلى الموقع. 

إسرائيل تعيد تطبيق سياسية الاغتيالات في غزة
ترامب يحذر نظامَ الأسد وداعميه قتلَ مدنيي إدلب

مواضيع مشابهة