عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (247 كلمات/كلمة)

مصر وإيطاليا ترفضان جميع التدخلات الخارجية في ليبيا

-مصر وإيطاليا ترفضان جميع التدخلات الخارجية في ليبيا

أكد الرئيس المصري "عبد الفتاح السيسي" أن بلاده تساند جهود الجيش الوطني الليبي، وأنهم يدعمون الأمن والاستقرار في ليبيا وذلك خلال اتصال أجراه اليوم الخميس مع رئيس الوزراء الإيطالي جوسيبي كونتي، لمناقشة الأوضاع في ليبيا.

وبحسب بيان صادر على لسان "بسام راضي" المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، فإن الرئيس المصري أكد خلال الاتصال الهاتفي على رفضه لجميع التدخلات الخارجية في الشأن الداخلي الليبي.

موضحاً موقف بلاده "الداعم لاستقرار وأمن ليبيا، وتفعيل إرادة الشعب الليبي، وكذلك مساندة جهود الجيش الوطني الليبي في مكافحة الإرهاب والقضاء على التنظيمات الإرهابية، التي تمثل تهديداً ليس فقط على ليبيا بل على الأمن الإقليمي ومنطقة البحر المتوسط".

وفي المقابل شدد رئيس الوزراء الإيطالي على "سعي بلاده لحل الوضع الراهن، وتسوية الأزمة الليبية، التي تمثل تهديداًً لأمن المنطقة بأكملها، وذلك بهدف عودة الاستقرار إلى ليبيا وتمكينها من استعادة قوة وفاعلية مؤسساتها"، وفق ما جاء في بيان الرئاسة المصرية.

كما أشار "راضي" أن الطرفان اتفقا على ضرورة تكثيف الجهود المشتركة في هذا الإطار.

وكان الرئيس المصري "السيسي"، صرح في منتصف الشهر الجاري ديسمبر أن بلاده لن تسمح لتركيا بالسيطرة على ليبيا والتمدد فيها، مؤكداً دعم القاهرة للجيش الوطني الليبي، بقيادة اللواء المتقاعد "خليفة حفتر"، والذي يخوض معارك على تخوم العاصمة الليبية طرابلس، ضد ميليشيات مدعومة من تركيا، تقاتل إلى جانب حكومة الوفاق، المحسوبة على تنظيم الإخوان المسلمين.

كما أكد الرئيس "السيسي" أن مصر لن تقبل بأي شكلٍ من الأشكال بتمرير المخطط التركي الهادف لتحويل ليبيا لدولة ميليشيات، مضيفاً: "لن نسمح لأحد أن يعتقد أنه يستطيع السيطرة علي ليبيا والسودان ولن نسمح لأحد بالسيطرة عليهما".

الشاهد قيصر: أوباما كان أكبر عقبة أمام محاسبة النظ...
الحوثيون يستهدفون مخازن الأمم المتحدة في الحديدة

مواضيع مشابهة