عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (271 كلمات/كلمة)

آثار سليماني في اليمن.. قتل أحد جنوده

آثار سليماني في اليمن.. قتل أحد جنوده
بعد أن مات سليماني باتت مليشيا فيلق القدس التي كان يتزعمها تحت المجهر، وفي ذات الوقت بدأت المليشيا وكأنها فقدت البوصلة سريعاً، وانتشرت أخبارها عبر الصحف، ففي أحدث خبر عن ذاك الذراع الإيراني المتمدد، أكدت وسائل إعلام إيرانية أن احد عناصر مليشيا فيلق القدس قتل في اليمن، أثناء قتاله على إحدى الجبهات مع مليشيا الحوثي التابعة بشكل مباشر للحرس الثوري الإيراني، والمدعومة من قبله.

فقد أفادت وسائل إعلام ايرانية اليوم الاثنين، بمقتل عنصر بالحرس الثوري في اليمن وقالت إنه يدعى "مصطفى محمد ميرزائي"، كما أكد الإعلام الإيراني أن "ميرزائي" ينتمي للقوات التي كانت تقوم بمهام تحت إمرة "قاسم سليماني" قائد فيلق القدس، والذي اغتيل في غارة أمريكية صاروخية بطائرة مسيرة فجر الجمعة الفائت.

وأوضحت وكالة "فارس" الإيرانية الرسمية، أن ميرزائي يبلغ من العمر 38 عاماً، وهو من مدينة الري، كان يقاتل تحت إمرة سليماني ولقي مصرعه يوم الجمعة الفائت، أثناء مهمة عسكرية دون أن تحدد مكان مقتله.

كما نقلت "فارس" عن الحرس الثوري قوله؛ إن قائد فيلق "سيد الشهداء" زار برفقة ممثل المرشد الإيراني في الحرس عائلة ميرزائي، وقدم لهم واجب العزاء، في الوقت الذي قالت وسائل إعلامية معارضة إن جثة قتيل فيلق القدس لم يتم العثور عليها بعد في اليمن.

ولم يتم تقديم أي توضحيات عن طبيعة العمل التي كان يقوم بها "ميرزائي في اليمن، أو الجبهة التي قتل فيها، وأين جثته؟.

وتنظر إيران إلى اليمن على اعتبارها مفتاح التوسع "المنشود" في شبه الجزيرة العربية، انطلاقاً من البحر الأحمر الذي يعطي لجزيرة العرب أهمية استراتيجية كبيرة، ولذا عملت مليشيا الحوثي تنفيذاً لأوامر إيرانية بالاستيلاء على مدينة الحديدة الاستراتيجية على المدخل الجنوبي للبحر الأحمر، ما يمكنها من التحكم في السفن التي تدور حول العالم عبر هذا الممر المائي الهام والاستراتيجي. 

الوطني الليبي يؤَمِّنُ الهلال النفطي
عون يستقيل سفير اليابان

مواضيع مشابهة