عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (248 كلمات/كلمة)

الحوثيون يخرقون اتفاق الهدنة

I61-1
ردت القوات المشتركة التابعة للحكومة اليمنية الشرعية، على خرق مليشيا الحوثي لاتفاق وقف إطلاق النار، في محافظة الحديدة غربي اليمن، ما أسفر عن خسائر فادحة في مقراتهم، وفق ما صرحت به الوكالة الناطقة باسم قوات المقاومة الوطنية، والتابعة للقوات المشتركة.

حيث نشرت وكالة "2 ديسمبر" الناطقة باسم قوات المقاومة الوطنية، أن مليشيا "الحوثي استخدموا دبابة في قصف تجمعات سكانية بمديرية الدريهمي جنوب الحديدة، ضمن خروقاتهم لقرار وقف إطلاق النار".

بعد ذلك ردت عليهم مدفعية اللواء الثاني حراس الجمهورية، وقامت بتدمير "دبابة الحوثيين المتمركزة في منطقة الشجن لحظة استهدافها قرية الدخن في ساعات الصباح الأولى".

ووفقا للوكالة فإن القوات المشتركة أكدت على أنها ما زالت ملتزمة بوقف إطلاق النار، إلا أنها في الوقت ذاته أوضحت أنها "لن تتوانى عن تدمير آليات الحوثيين وإسكات مصادر نيرانهم، وسحق أية محاولة خرق لخطوط التماس".

في المقابل أعلنت المنظمة الوطنية للإعلاميين اليمنيين، "صدى" في بيان صادرٍ عنها، إلى أن الميليشيا الحوثية المدعومة من إيران، استهدفت أمس السبت بالصواريخ اجتماعاً لمجموعة من الصحفيين في محافظة الجوف شمال شرق البلاد، وفقاً لبلاغ وصلها خلال الساعات القليلة الماضية.

واستخدمت في قصفها صاروخ من طراز كاتيوشا، ما أدى إلى إصابة عدد من الصحافيين ومراسلي القنوات، إلى جانب إلحاق خسائر مادية في المعدات لتابعة للوكالات الإعلامية ومحطات التلفزيون، واصفةً الحادث بأنه "جريمة بشعة".

وليست هي المرة الأولى التي ترتكب فيها ميليشيات الحوثية انتهاكات بحق الكوادر الإعلامية، ولا حتى مؤسسات المجتمع المدني، والهيئات الإغاثية، حيث استهدفت الميليشيات، قبل أسابيع مستودعات تابعة للأمم المتحدة، تحتوي على مواد إغاثية، في الحديدة، ما ادى إلى احتراقها بالكامل، وأتلافها، وحرمان المواطنين المحتاجين لها. 

لبنان.. احتجاز أحوازيتين
مصير القوات الأمريكية في سورية

مواضيع مشابهة