عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (239 كلمات/كلمة)

"مجهولون" يعتقلون متظاهري العراق

protests-in-iraq

شنت ميليشيات عراقية عمليات عشوائية ضمن حملة لاعتقال عشرات المتظاهرين منهم قادة ونشطاء، عرف بأن لهم نشاطات في ساحات التظاهر في العراق، وجاءت هذه الحملة بعد إعلان تنظيم مظاهرة مليونية للشعب العراقي في يوم الجمعة المقبل.

ونوه نشطاء أن من يقوم بالحملة والاعتقال جهات غير معروفة و"مجهولة الهوية".

فهي ليست من العسكريين وليست تابعة بحسب قولهم لجهة معينة، حيث قام أشخاص ملثمون بتلك الاعتقالات بشكل كبير وعنيف للنشطاء والمتظاهرين.

وقال الناشط "سلام الحسيني" في تصريح له مع وكالة الحرة :بأن حالة "حالة الاعتقالات توسعت من قبل القوات المجهولة ولا أحد يعرف إن كانت تابعة للقوات الأمنية الحكومية، أم لجهات مسلحة تابعة للأحزاب الموالية لإيران وهي المتضرر الأكبر من هذه التظاهرات".

وأشار إلى أن هذه الاعتقالات العشوائية، تهدف للتأثير على المليونية المنتظر أن تنطلق الجمعة، لتكون "صورة وصوت للعالم أجمع، وليعرف الجميع أن فئة كبيرة من المجتمع العراقي، تعبر في الشارع عن عدم شرعية أهل السلطة بالعراق".

وأفاد ناشط آخر أن هذه الاعتقالات ليست رسمية بتاتا بل هي تشبه عمليات الخطف وأشار أن هذه الحملات تعتبر حملة خطف عشوائية، وقد بدأت منذ بداية الحراك السلمي للشعب العراقي .

وقد أفاد النشطاء أن الهدف من تلك الاعتقال هو تأجيج القتال الطائفي للتفريق بين الشيعة والسنة، والهدف الأكبر هو قمع المظاهرات السنية التي تتظاهر ضد الظلم والفساد في العراق .

وكانت الحراك السلمي في العراق قد بدأ منذ شهور، في مواجهة الاعتقالات والقتل في قبل الحشد الشيعي والقوات العسكرية والتي بادرت بقمع المظاهرات بأسلوب دموي حيث راح المئات من الضحايا منذ بدأ الحراك الشعبي العراقي .

أمريكا تثبط نتنياهو وتؤخر ضم الأراضي
المال وسيلة أمريكا للضغط على إيران

مواضيع مشابهة