عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (255 كلمات/كلمة)

إيران تطلق صاروخها بنجاح لكن.. قمره بقي على الأرض!

1
في أحدث نجاحات السلطة الإيرانية، إعلانها اليوم أنها أطلقت صاروخاً يحمل قمراً صناعياً إلى الفضاء الخارجي بـ "نجاح"، لكنها أتبعت ذلك بإعلان بقاء القمر الصناعي الذي كان يحمله الصاروخ على الأرض ولم يدخل مداره في الفضاء.

حيث قال التلفزيون الإيراني الرسمي اليوم الأحد، إن عملية إطلاق صاروخ لوضع القمر الاصطناعي "ظفر" في المدار، قد فشلت.

وتقل التلفزيون الرسمي الإيراني عن مسؤول في وزارة الدفاع الإيرانية قوله؛ إن "الصاروخ تم إطلاقه بنجاح . . . وحققنا معظم أهدافنا"، لكن المسؤول أضاف على كلامه: " لكن القمر الاصطناعي ظفر لم يصل إلى مداره كما كان مخططا".

وأطلق الصاروخ من قاعدة الخميني الفضائية في محافظة سمنان الإيرانية، التي تبعد 230 كيلومترا جنوب شرق العاصمة الإيرانية طهران، وكان الحرس الثوري الإيراني كشف اليوم الأحد، عن صاروخ بالستي قصير المدى، يمكن أن يحمل محركا من "الجيل الجديد" صمم لوضع أقمار اصطناعية في الفضاء.

وتستعد إيران منذ مدة لإطلاق قمر اصطناعي جديد للمراقبة العلمية، لكنها فشلت مرتين قبل هذه المرة، حيث يأتي فشل اليوم الأحد، بعد إطلاق صاروخين فاشلين لصاروخي بايام ودوستي العام الماضي، بالإضافة إلى انفجار صاروخ على منصة إطلاق في صيف العام الماضي.

وحينها لاقي انفجار الصاروخ الإيراني اهتماماً كبيراً من الرئيس الأميركي "دونالد ترامب"، الذي نشر صورة على صفحته على تويتر لما يبدو أنها صورة سرية التقطت بالأقمار الصناعية لفشل عملية الإطلاق.

وكانت السلطات الإيرانية هذه المرة تخطط لإيصال القمر الصناعي إلى مدار حول الأرض على علو يبلغ 530 كيلومترا، ويأتي هذا الإطلاق في إطار برنامج تقول الولايات المتحدة، إنه يهدف إلى تطوير التكنولوجيا الصاروخية الإيرانية، بينما تنفي طهران أن تكون خطتها الخاصة بالفضاء تمثل تغطية تتستر على تصميم الصواريخ. 

ملاحقة بوليسية تودي بحياة شرطيين لبنانيين
بالرغم من الخطة الأمريكية.. طوابع تؤكد هوية القدس

مواضيع مشابهة