عاجل

وقت القراءة: 2 دقائق/دقيقة (335 كلمات/كلمة)

"المراني" وكيل الحوثي الأمني يبتز الفتيات بتصوير مقاطع مخلة

--2

مرصد مينا - اليمن

اتهمت الناشطة اليمنية، "سميرة الحوري"، وكيل الأمن القومي في الميليشيات الحوثية، "مطلق المراني"، بفرض أتوات على المنظمات الإغاثية العاملة في اليمن، لافتةً إلى أن نشاط القيادي الأمني الحوثي، كان يعتمد على ابتزاز الفتيات إما من خلال تصوير مقاطع مخلة بالأدب لهن أو عبر استغلال حاجتهن للمال في ظل الأوضاع المعيشية السيئة، وتفشي الجوع والمرض.

وسبق للدول المانحة أن خفضت نسبة تمويل أنشطة الإغاثة في اليمن في نيسان الماضي، بنسبة 50 بالمئة، بسبب ما قالت إنها مضايقات تفرضها الميليشيات على العمل الإغاثي.

إلى جانب ذلك، أكدت الناشطة "الحوري" أن "المراني" تمكن من تجنيد بعض العاملين في ملف الإغاثة، وبات يتقاسم معهم ملايين الدولارات، بعد أن هددهم بالاعتقال والتعذيب، على حد قولها، مشيرةً إلى أن استهداف المنظمات الإغاثية شمل أيضاً عمليات تجسس على الفرق العاملة من مناطق سيطرة الميليشيا، خلال تجميد بعض الفتيات لتزويده بالمعلومات حول موظفي المنظمات الدولية وأنشطتهم، وفقاً لما نقله عنها موقع العربية.نت.

وأوضحت "الحوري" أن نشاط القيادي الأمني الحوثي، كان يعتمد على ابتزاز الفتيات إما من خلال تصوير مقاطع مخلة بالأدب لهن أو عبر استغلال حاجتهن للمال في ظل الأوضاع المعيشية السيئة، وتفشي الجوع والمرض.

وسبق للأمم المتحدة أن حذرت من امكانية ارتفاع معدلات الفقر إلى 75 بالمئة خلال العامين القادمين، مشيرةً إلى معدلات الجوع باتت تهدد جيلاً كاملاً من اليمنيين.

كما لفتت الناشطة اليمنية، إلى أن مهمة تلك الفتيات كانت تتمثل في الإيقاع بخصوم "المراني" السياسيين، بالإضافة إلى إلى إيقاع بموظفي الإغاثة وعدد من الشخصيات القبلية وشيوخ العشائر لكسب ولائهم.

وكشفت "الحوري" أن سلطات الأمن الحوثي اعتلقت "المراني" في نيسان الماضي، إلا أنه خرج من السجن بعد يومين فقط، دون أن يعرف أحد الأسباب المباشرة للاعتقال، مضيفةً: "المعلومات المتوفرة حالياً تشير إلى سببين، الأول هو فساده المالي الطاغي، الذي تسبب بقطع الدعم الدولي الإغاثي، أما الثاني فهو تورطه مع قياديين آخرين في الانقلاب على جناح آخر تابع للحوثيين".

وكانت الميليشيات الحوثية قد شهدت خلال العامين الماضيين، صراع داخلي بين أجنحتها، والتي تمثلت بعمليات تصفية جسدية، استهدفت إحداها، شقيق زعيم التنظيم الحوثي، "عبد الملك الحوثي"، بالعاصمة صنعاء قبل أشهر، كما امتدت لاستهداف شيوخ القبائل الموالين للحوثيين. 

رغم الأزمة الاقتصادية.. الجزائر تقرر رفع معاشات ال...
ظريف يطلب التفاوض..واشنطن: لن نسمح لايران بحيازة أ...

مواضيع مشابهة