عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (270 كلمات/كلمة)

"اشتعلت روحك خامنئي".. مقتل متظاهر عراقي برصاص الميليشيات

--1

مرصد مينا - العراق

قتل متظاهر عراقي وأصيب 4 آخرين، خلال المظاهرات، التي شهدتها مدينة البصرة، جنوب البلاد، مساء أمس، الأحد، احتجاجاً على سوء الأوضاع المعيشية وللمطالبة بإقالة محافظ المدينة ونائبيه.

وكانت المظاهرات قد تجددت أمس، في عدد من المدن العراقية، بعد أقل من 72 ساعة من إعلان تشكيل الحكومة الجديدة، برئاسة "مصطفى الكاظمي"، حيث تخلل المظاهرات حرق لبعض المقار الحزبية في مدينة وسط.

من جهتهم، أكد ناشطون ومتظاهرون عراقيون، أن القتيل والمصابين الأربعة تم استهدافهم من قبل عناصر الميليشيات المدعومة من إيران، التي قالوا إنها تشارك في عمليات فض الاحتجاجات وقمعها، محملين إيران مسؤولية ما يتعرض له المتظاهرين من عمليات تهديد وقتل.

في السياق ذاته، أطلق ناشطون عراقيون هاشتاج على مواقع التواصل الاجتماعي، "اشتعلت روحك يا خامنئي"، وذلك رداً على مقتل المتظاهر "أزهر الشمري"، مطالبين بالقصاص من قتلته ومحرضيهم وداعميهم.

وتتضمن مطالب الحراك العراقي، الحد من النفوذ الإيراني وسطوة الميليشيات في العراق، وإسقاط الطبقة السياسية الحالية، ما دفع المرشد الأعلى للثورة في إيران "علي خامنئي" لوصف تلك الاحتجاجات بـ "أعمال شغب تديرها أميركا وإسرائيل وبعض دول المنطقة".

تزامناً، طالب البرلمان العراقي، الإدعاء العام بمنع سفر 6 من الوزراء السابقين في حكومة رئيس الوزراء المستقيل، "عادل عبد المهدي"، وذلك على خلفية قضايا تتعلق بالفساد والمال العام، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء العراقية الرسمية.

وكان الحراك العراقي قد اندلع في تشرين الأول الماضي، ما دفع رئيس الحكومة السابق "عبد المهدي إلى الاستقالة، بعد مقتل 600 شخص وفقاً لإحصائيات منظمة العفو الدولي، وسط اتهامات مباشرة لإيران بالمشاركة في قمع واستهداف المتظاهرين، من خلال الميلشيات المدعومة منها.

ويطالب العراقيون بتحسين مستوى المعيشة والأوضاع الاقتصادية ومحاربة الفساد، خاصةً بعد ارتفاع معدلات كل من الفقر والبطالة إلى 20 في المئة، وفقاً لإحصائيات الحكومة العراقية. 

الأسد - مخلوف .. استقالات من شركة "ام تي ان"
منع استخدام سيارات الدفع الرباعي.. السودان يقرر جم...

مواضيع مشابهة