عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (296 كلمات/كلمة)

"كارثة حقيقية".. اليمن يحذر من انتشار كورونا والحوثي يتكتم

-

مرصد مينا - اليمن

حذر رئيس الحكومة اليمنية "معين عبد الملك" من إمكانية وقوع كارثة حقيقية في البلاد، جراء انتشار وباء كورونا المستجد، كوفيد 19، متهماً الميليشيات الحوثية بالتكتم على عدد الحالات المصابة في مناطق سيطرتها وعدم اتخاذ الإجراءات اللازمة لمكافحته، ما أدى إلى استهتار الناس هناك وارتفاع معدلات الإصابة، على حد قوله.

وكانت الميليشيات الحوثية قد أعلنت مطلع الشهر الماضي، رفضها للهدنة، التي أقرها تحالف دعم الشرعية والحكومة اليمنية، بالتزامن مع التحذيرات من دخول الفيروس إلى المدن اليمنية.

من جانبه أشار "عبد الملك" خلال اجتماعٍ افتراضي أجراه مع منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن، "ليز غراندي"، إلى أن الأعداد الحقيقية للمصابين على الأرض ليست معروفة، مشيراً إلى أن الميليشيات تعاملت مع الموقف باستهتار، وتعتيم بهدف الحفاظ على مصادر التجنيد واستمرار الدفع بالمزيد من الناس إلى الجبهات.

وتقدر تقارير صحافية عدد المصابين بالفيروس في مناطق سيطرة الحوثيين بـ 70 إصابة على الأقل، في حين تم تسجيل 80 وفاة خلال الساعات 24 الماضية، في عدن، العاصمة اليمنية المؤقتة.

من جهتها، انتقدت غراندي سياسة التعيم الحوثية على معدلات الإصابة، مؤكدةً أن الوباء ينتشر في البلاد بصورة سريعة جداً، وأن طريقة تعامل الميليشيات مع الحالة المصابة لديها، وعدم الإعلان عنها قد يؤثر بشكل مباشر على المساعدات المقدمة لليمنيين خلال الفترة القادمة.

كما أشارت المسؤولية الأممية، إلى أن البيانات المغلوطة حول معدلات الإصابة، يؤثر على تقييم المجتمع الدولي لدرجة خطورة الوضع في اليمن وضرورة تقديم مساعدات طبية وإنسانية عاجلة.

ويعاني اليمن منذ ما يزيد عن 5 سنوات من انهيار كامل للمنظومة الصحية في البلاد، بالتزامن مع انتشار العديد من الأوبئة، كالكوليرا وحمى الضنك، بحسب منظة الصحة العالمية.

تزامناً، طالب الأمين العام للأمم المتحدة، "أنطونيو غوتيريش" بوجود نظام سياسي في اليمن يساعدة على التعامل مع الأزمة الحالية والتهديدات، التي يمثلها انتشار وباء كورونا، مشدداً على ضرورة الوصول بسرعة إلى وقف إطلاق نار شامل في اليمن، وتحقيق الاستقرار السياسي.

تفاقم الخلافات.. أوروبا تدعو تركيا لوقف أعمال التن...
إسرائيل تستهدف مواقع إيرانية في حلب

مواضيع مشابهة