عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (281 كلمات/كلمة)

"غريفيث" يدعو لبناء الثقة بين اليمنيين

"غريفيث" يدعو لبناء الثقة بين اليمنيين

جدد المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن، "مارتن غريفيث" دعوته إلى بتاء الثقة بين الأطراف اليمنية، بما يخدم العملية السياسية في البلاد، والتي تعتبر الوسيلة الوحيدة  لإنهاء الأزمة اليمنية، على حد وصفه.

واعتبر "غريفيث" أن السلام المستدام لا يمكن تحقيقه إلا من خلال حل شامل وجامع يتم الوصول إليه عن طريق التفاوض، موضحاً أن تدابير بناء الثقة لا يمكن أن تكون مستدامة دون عملية سياسية لمنحها التوجيه والمعنى، وذلك في وقتٍ لا تزال فيه ميليشيات الحوثي تتنصل من التزاماتها بالاتفاقات الدولية من خلال شن العمليات المسلحة بشكلٍ متكرر ضد قوات الجيش اليمني، بحسب اتهامات الحكومة الشرعية.

من جهته، أكد الرئيس اليمني "عبد ربه منصور هادي"، أن الحكومة الشرعية ملتزمة بشكل كامل بتنفيذ اتفاق ستوكهولم، وأنها حريصة على تحقيق السلام في البلاد، مضيفاً: "الحكومة ملتزمة ببنود اتفاق ستوكهولم، ولكن المتمردين لم يلتزموا به رغم مرور أكثر من عام على توقيع الاتفاق، لا توجد رغبة لدى الانقلابيين بتحقيق السلام". 

إلى جانب ذلك، اتهم الرئيس اليمني؛ ميليشيات الحوثي بالسعي لإشعال حرب شاملة في محافظات مأرب والجوف وتعز والبيضاء، مشدداً في الوقت ذاته على حرص حكومته الدائم على تحقيق السلام وتقديمها تنازلات لأجل ذلك باعتباره مطلباً للجميع. 

وكان مجلس الأمن الدولي، قد أعلن في وقتٍ سابق، تمسكه بوحدة وسلامة الأراضي اليمنية، وذلك ضمن قراره رقم 2511، الذي تبناه خلال جلسته الثلاثاء الماضي، والذي مدد بموجبه العقوبات المفروضة على جماعة الحوثي الانقلابية، بالإضافة إلى تمديد ولاية فريق الخبراء المعني باليمن حتى 28 مارس 2021.

كما أكد القرار على دعم مجلس الأمن للعمل الذي يقوم به المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، للدفع بالعملية الانتقال اليمنية، مناشداً جميع الأطراف في اليمن أن تلتزم بحل خلافاتها عن طريق الحوار والتشاور، وأن تنبذ اتخاذ أعمال العنف وسيلةً لبلوغ أهداف سياسية وتمتنع عن الأعمال الاستفزازية، على حد قوله.

بعد وقوعها بفخ بوتين.. أنقرة ترجو العودة للحلف الغ...
بريطانيا: لن ندعم حكومة حزب الله في لبنان

مواضيع مشابهة