عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (276 كلمات/كلمة)

"حفتر" في جولة أوروبية

"حفتر" في جولة أوروبية
يجري الجنرال الليبي جولة في عواصم أوروبية، فبعد أن وصل مساء أمس الاثنين إلى العاصمة الفرنسية "باريس"، والتقى هناك بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، يزرو اليوم الثلاثاء رئيس الجيش الوطني الليبي العاصمة الألمانية "برلين"، حيث يبحث مع المستشارة الألمانية "أنجيلا ميركل" إجراءات التهدئة ومساراتها في ليبيا.

فقد وصل الجنرال "خليفة حفتر" قائد الجيش الليبي صباح اليوم الثلاثاء، إلى العاصمة الألمانية برلين في زيارة رسمية، وعقد اجتماعا مع المستشارة الألمانية "أنجيلا ميركل"، لبحث الأزمة الليبية وسبل الوصول إلى حل سلمي.

ويبحث حفتر وميركل تقييم الوضع السياسي والميداني الحالي في ليبيا، وسبل تطبيق مخرجات مؤتمر برلين التي تم التوافق بشأنها بين طرفي النزاع شهر كانون الثاني الماضي، خصوصا البند المتعلق بوقف إطلاق النار واستئناف المفاوضات السياسية.

وكان "حفتر" قد التقى مساء أمس الاثنين، في العاصمة الفرنسية باريس –وهي أول محطة في زيارته الأوروبية-، الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون" ووزراء الخارجية والداخلية والدفاع الفرنسيين.
وخلال اجتماعه بماكرون، قال "حفتر" إنه ملتزم بوقف إطلاق النار إذا احترمته الميليشيات المسلحة التابعة لقوات حكومة الوفاق.

وأكد مصدر في قصر الإليزيه أمس الاثنين، إن خليفة حفتر قائد الجيش الليبي أكد أنه لن يلتزم بوقف إطلاق النار ما لم تحترمه الجماعات المسلحة في حكومة طرابلس، كما وأفادت الرئاسة الفرنسية بأن قائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر، أكد خلال اجتماع مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أنه ملتزم بتوقيع اتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا.

وأكد المصدر الفرنسي نفسه، أن ماكرون لا يعتزم حاليا مقابلة فائز السراح رئيس حكومة ليبيا المدعومة من الأمم المتحدة أو التحدث معه.

وتتزامن هذه التطورات السياسية في الملف الليبي، مع تصريحات الجيش الوطني الليبي التي أطلقها مساء أول أمس الأحد، حيث أكد عزمه على قتال قوات الوفاق المدعومة من الميليشيات المسلحة والمرتزقة الأجانب والعناصر التركية، على جميع جبهات القتال في طرابلس. 

ألمانيا تعد بإجراءات جديدة بشأن اللاجئين
قائد جديد للقوات البرية الجزائرية

مواضيع مشابهة