عاجل

وقت القراءة: 2 دقائق/دقيقة (370 كلمات/كلمة)

مصر تشدد إجراءاتها لاحتواء كورونا

مصر تشدد إجراءاتها لضبط الشعب واحتواء الوباء

تستمر الإجراءات الحكومية التي تسعى الحكومة المصرية من خلالها للسيطرة على انتشار وباء كورونا في البلاد والذي يبدو أنه دخل مرحلة جديدة.

فقد أعلنت الحكومة المصرية، يوم أمس الثلاثاء، تطبيق حظر التجول في البلاد بدءً من السابعة مساءً حتى السادسة صباحاً، ويدخل القرار مرحلة التنفيذ بداية من اليوم الأربعاء ولمدة أسبوعين.

هذا وأكد رئيس الوزراء المصري، مصطفى مدبولي، في مؤتمره الصحفي، أنه سيتم تطبيق عقوبات قانون الطوارئ على من يخالف قرارات حكومته التي أعلنها.

حزمة التدابير المصرية الجديدة، تشتمل على إيقاف جميع وسائل النقل العام والخاص من السابعة مساء إلى السادسة صباحاً  لمدة أسبوعين.

كما وتقرر إغلاق المنشآت التجارية من الخامسة مساءً حتى السادسة صباحاً، مع إغلاقها بالكامل يومي الجمعة والسبت عدا محال الأغذية والصيدليات.

هذا وتعليق الدراسة في الجامعات والمدارس الذي اتخذ في وقت سابق.. سيمدد لمدة أسبوعين إضافيين.

إلى ذلك، أكد رئيس الحكومة على أن مصر تتخذ الإجراءات الاحترازية المناسبة لكل مرحلة من مراحل مواجهة انتشار فيروس كورونا.

حيث ناشد مدبولي، المصريين تقليل حركة التنقل بين المحافظات المختلفة والالتزام الكامل بقرارات حظر التجوال، قائلًا: "بلادنا في مرحلة القدرة على السيطرة على انتشار فيروس كورونا".

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أعلن قبل ساعات تكليفه حكومة بلاده باتخاذ حزمة إجراءات إضافية لمكافحة فيروس كورونا.

تجدر الإشارة إلى حزمة إجراءات وقائية سابقة طبقت لمواجهة فيروس كورونا، من بينها إغلاق المساجد والكنائس، والمتاحف والمواقع الأثرية بجميع المحافظات، وتأجيل الامتحانات في الجامعات حتى 30 مايو / أيار المقبل.

وطيلة الأيام الماضية، أعلنت الحكومة المصرية تشديد الإجراءات الاحترازية، بتعليق رحلات الطيران وإلغاء امتحانات الفصل الدراسي الثاني في بعض المراحل التعليمية والاستعانة بطريقة التعلم عن بُعد.

كانت وزارة الصحة والسكان المصرية قد أعلنت، يوم الاثنين، ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معملياً (اشتباه ينفيه المخبر) لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) إلى 96 حالة.

وحتى الإثنين سجلت مصر 366 حالة إصابة فيروس كورونا من ضمنهم 68 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و19 حالة وفاة.

بالتزامن مع انتشار فيروس كورونا، وضمن سياق تحذير كبار السن من التجوال كونهم أكثر عرضة للإصابة بالفيروس، قام عدد من المتاجر المصرية بتخصيص ساعة كل يوم لكبار السن، ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا.

وأوضح مسؤول أحد المتاجر التي خصصت أوقاتاً لكبار السن: "خوفاً عليهم كونهم الأكثر عرضه للإصابة بفيروس كورونا، تم تخصيص ساعة كل يوم لهم فقط ولا يسمح لغير كبار السن بالدخول، مع مراعاة الإجراءات اللازمة لمواجهة فيروس كورونا المستجد".

استئناف مفاوضات السودان حول دارفور
خطة حكومية لبنانية لدعم الأسر الأكثر فقراً

مواضيع مشابهة